صحّة

أضرار ارتفاع السكر على الكبد أقوى من الإفراط فى الكحوليات
السبت 04 شباط 2017
المصدر: اليوم السابع
ناقش المؤتمر العاشر لجمعية مرضى الكبد في فرنسا ف اجتماعه الذى يعقد حاليا في العاصمة الفرنسية باريس والذى يستمر لمدة 3 أيام تشحم الكبد الناجم عن ارتفاع مستويات السكر فى الدم الذى قد يؤدي إلى تليف الكبد، والذى بات يصيب نحو 89% من كبار السن ويؤدي إلى اضطرابات غير معروفة بنسبة تتراوح مابين 60 – 70%، يتم اكتشافها خلال الفحوصات الدورية للكبد، حيث يعاني ما بين 15 -20% من الشعب الفرنسي من تشحم في الكبد.

 

وأكد المتخصصون المشاركون في المؤتمر معاناة مرضى السكر النوع الثانى من البدناء من تشحم الكبد أو ما يعرف باسم الكبد الدهني، إلى جانب مرضى ضغط الدم المرتفع وخلل تمثيل الدهون في الدم مع ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية وهي نوع من الدهون التى يكونها الجسم ولها فوائد ووظائف هامة فى الجسم إلا أن الزيادة الكبيرة فى نسبتها فى الجسم تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة كأمراض القلب وتصلب الشرايين.

 

وأوضح الباحثون أن انخفاض نسبة الكولسترول الحميد فى الجسم (H D L) وأن كان مشكلة غير نادرة الحدوث بسبب تنامي أعداد البدناء خلال الخمسة عشرة عاما الماضية، لترتفع نسبة الإصابة به ما بين 8 – 12%.

 

وأشار العلماء إلى أن التهاب الكبد مرتبط بزيادة تدفق الأحماض الدهنية الحرة والتى تأتي من الأنسجة الشحمية ويتم تخزينها فى الكبد والتى تفجر  آلية الأكسدة لتهاجم خلايا الكبد وتدمره مما يؤدي إلى زيادة إنزيمات الكبد فى الدم وزيادة حجمه، بل وتليف وسرطان الكبد.