صحّة

فعالية بمقر الأمم المتحدة تؤكد على أهمية الصحة العقلية
الخميس 26 كانون ثاني 2017
المصدر: الأمم المتحدة
في فعالية حول أهمية الصحة العقلية، عقدت اليوم الأربعاء في قاعة المجلس الاقتصادي والاجتماعي بمقر الأمم المتحدة، قال بيتر تومسون رئيس الجمعية العامة إن "جميع الإجراءات تبدأ بالصحة. فالصحة الجيدة تساهم في إنتاج عمل جيد."

جاء ذلك على لسان مستشارته الخاصة المعنية بأهداف التنمية المستدامة، ومندوبة غرينادا الدائمة لدى الأمم المتحدة، ديسّيما وليامز، التي ألقت كلمة بالنيابة عنه في الفعالية.

ديسيما وليامز، شرحت الهدف الثالث من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بالصحة والرفاهية، مشيرة إلى أنه يركز في قسمه الثاني على معالجة مشاكل الصحة العقلية. كما تحدثت عن أهمية تعزيز الوقاية والعلاج من تعاطي المخدرات، بما في ذلك تعاطي الكحول.

وفي هذا السياق أكدت على أن أهداف التنمية المستدامة لا تتجزأ. وأوضحت قائلة: "نحن جميعا نعلم أن أهداف التنمية المستدامة غير قابلة للتجزئة. لا يمكن أن يتحقق هدف دون التأثير – ونفضل أن يكون الأثر إيجابيا- على بعض أو كل الأهداف الأخرى. على سبيل المثال، يسهم التعليم في توفير المهارات والمعارف والسلوكيات والأهم من ذلك كله، وفي تعزيز القيم. وبهذه الطريقة، يمكننا أن نساعد في تغيير نماذج الاستهلاك والإنتاج، والأنماط والسلوك، ويمكننا تغيير العقليات فيما يتعلق بالصحة العقلية على سبيل المثال من خلال التعليم الصالح والمناسب."


وشارك في تنظيم هذه الفعالية التي انعقدت تحت عنوان "الصحة النفسية للجميع: الاستراتيجيات المحلية" كل من البعثة الدائمة لأستراليا، وبلجيكا، وكندا، وتشيلي، وكوستاريكا، وبالاو، وبنما، ومكتب عمدة مدينة نيويورك للشؤون الدولية، وThriveNYC ومنظمة الصحة العالمية.