صحّة

تعرّف على أضرار قضاء الأطفال كثيرًا من الوقت أمام شاشات الموبايل
السبت 01 حزيران 2019
المصدر: اليوم السّابع
المكوث وقتا طويلا أمام شاشة الموبايل يمكن أن يسبب مشاكل صحية للأشخاص البالغين مثل الأرق والانفصال الاجتماعي وعدم ممارسة الرياضة، لكن وجد الباحثون أن الأطفال يكونون أكثر عرضة لمشاكل الدماغ ومشاكل تتراوح بين السمنة واضطرابات الصحة العقلية.

وقال الدكتور "جيمس واكسمونسكي"، رئيس قسم الطب النفسي للأطفال والمراهقين في ولاية بنسلفانيا "يجب أن ندرك أن الأطفال معرضون للغاية للمشاكل الصحية بسبب الموبايل، وأي شيء يفعلونه لبضع ساعات كل يوم - بغض النظر عن ماهو الأمر - سوف يؤثر عليهم ليس فقط في الوقت الحالي ، ولكن أيضًا فيما بعد".

وفي السنوات الأخيرة، زاد مقدار الوقت الذي يقضيه الأطفال في النظر إلى أجهزة الكمبيوتر المحمول أو الكمبيوتر اللوحي أو التلفزيون أو شاشات الهاتف المحمول.

وتوصي الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال بعدم استخدام شاشات للأطفال بعمر 18 شهرًا أو أقل، لافتة إلى أن الأطفال الصغار ومرحلة ما قبل المدرسة الذين تتراوح أعمارهم بين 2 و 5 سنوات يجب ألا يتعرضوا للموبايل أكثر من ساعة يومياً.

وأضاف "واكسمونسكي"،  أنه بينما هناك حاجة إلى مزيد من البحث حول هذا الموضوع، فقد ظهرت معلومات تشير إلى أن أكثر من ساعتين من وقت الشاشة اليومي يمكن أن تخلق خطرًا كبيرًا على مشاكل عدم الانتباه والاندفاع، مثل تلك التي تظهر عند الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه كما تم ربطه بالسمنة والأرق.