صحّة

المؤتمر الرابع للتّوعية حول سلامة المريض في المؤسّسات الصّحّيّة في الجعيتاوي
الجمعة 29 آذار 2019
المصدر: الوكالة الوطنيّة للإعلام
استضاف المستشفى اللبناني الجعيتاوي الجامعي المؤتمر الرابع للتوعية حول "سلامة المريض في المؤسسات الصحية" بعنوان "بناء الجسور من خلال التجارب المشتركة: نحو شبكة أمان لبنانية للمرضى"، في اطار فعاليات الاسبوع العالمي لسلامة المريض، بمشاركة أكثر من 200 اختصاصي في مجال جودة الخدمات الطبية وسلامة المريض من اكثر من 45 مؤسسة استشفائية لبنانية وعدد من الأطباء والممرضين والإداريين.

أبي شبلي
بعد النشيد الوطني، تحدثت المديرة العامة للمستشفى الأخت هاديا أبي شبلي ونوهت "بأهمية التوعية حول سلامة المريض في المؤسسات الصحية، معددة الخطوات الجادة التي يتخذها المستشفى اللبناني الجعيتاوي الجامعي في هذا المجال".

ثم بدأت اعمال المؤتمر حيث توالى محاضرون من عدة مستشفيات لبنانية على مشاركة الحضور بعض التجارب الناجحة التي تحققت في مؤسساتهم و كان لها أثر ايجابي مبرهن لتحسين سلامة المريض، كما شرح ممثل الجمعية اللبنانية لجودة وسلامة الخدمات الصحية عن مشروع على صعيد وطني قيد التنفيذ لوضع اهداف ومؤشرات لقياس سلامة المرضى في المستشفيات اللبنانية.

لحام
ثم ألقى ضيف المؤتمر الدكتور سامر اللحام أخصائي أمراض القلب والأوعية الدموية وكبير مسؤولي الجودة في مدينة الشيخ خليفة الطبية في ابو ظبي، محاضرة عن أهمية معالجة اثار وتداعيات الاخطاء الطبية، ليس على المريض الضحية الاولى فحسب، بل على الضحايا الاخرى كالفريق الطبي والتمريضي وحتى الاداري المعني بها، مما لهذا من انعكاسات نفسية واجتماعية مؤثرة على نوعية عملهم وعلى المؤسسات الاستشفائية وسلامة المرضى فيها".

وتطرق المحاضرون الى مشروع الإعتماد الجديد للمستشفيات الذي يتم التحضير له من قبل وزارة الصحة العامة، مشددا "على تطور المعايير الجديدة للجودة وسلامة المريض".

اشارة الى ان إدارة المستشفى و مكتب الجودة و سلامة المريض فيها اعلنا "عن قبول التزام المستشفى الى الحركة العالمية لسلامة المريض (Patient Safety Movement) إيمانا والتزاما منه بهذه القضية، وحثا المستشفيات اللبنانية كافة على الإلتزام بتلك الحركة لتحسين جودة وسلامة الخدمات الاستشفائية.