صحّة

بعد عقد من العمل، صدور التصنيفات الدولية الحديثة للأمراض
الثلاثاء 19 حزيران 2018
المصدر: الأمم المتحدة
بعد أكثر من عشرة أعوام من العمل أصدرت منظمة الصحة العالمية التصنيفات الدولية الحديثة للأمراض، والتي تعكس التقدم المحرز في مجال الأدوية والفهم العلمي للأمراض.

 

ويعد التصنيف أساسا لتحديد الاتجاهات والإحصاءات بأنحاء العالم، ويضم 55 ألف رمز للإصابات والأمراض وأسباب الوفاة، كما يوفر لغة مشتركة تسمح للعاملين في  المجال الطبي بأنحاء العالم بتبادل المعلومات الصحية.

دكتور روبرت جاكوب المسؤول بمنظمة الصحة العالمية قال إن التصنيفات هي معيار دولي يستخدم في حوالي مئة وعشر دول تضم 60% من سكان العالم، من أجل تتبع حالات الوفيات والأمراض لمتابعة الوضع الصحي وتخصيص الموارد اللازمة لذلك القطاع.

وستقدم التصنيفات إلى جمعية الصحة العالمية في مايو 2019 لاعتمادها من قبل الدول الأعضاء، لتدخل حيز التنفيذ في بداية عام 2022.

وتعد التصنيفات الصادرة اليوم نسخة مسبقة تسمح للدول بالتخطيط بشأن كيفية استخدام التصنيفات الجديدة وتدريب المهنيين.

كما تستخدم تلك التصنيفات كل من شركات التأمين لتحديد المبالغ التي يتعين عليها دفعها للمستفيدين، وبرامج الصحة الوطنية، وخبراء جمع المعلومات لتتبع التقدم في مجال الصحة على المستوى الدولي لتحديد المخصصات الطبية في الدولة.