صحّة

جمعية السرطان الأميركية توصي بالتبكير في فحوص سرطان القولون والمستقيم
الخميس 31 أيار 2018
المصدر: رويترز
أوصت جمعية السرطان الأميركية المعرضين لخطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، بالبدء في الفحوص الدورية في عمر الخامسة والأربعين بدلا من الخمسين، وذلك في وقت أظهرت فيه دراسات زيادة الإصابة بالمرض بين أشخاص أصغر سنا.

 

كما أوصت الجمعية في إرشاداتها الجديدة التي أصدرتها يوم الأربعاء من يتمتعون بصحة جيدة ومن المتوقع أن يعيشوا أكثر من عشر سنوات أخرى، بمواصلة إجراء فحوص دورية للكشف عن سرطان القولون والمستقيم حتى يصبح عمرهم 75 عاما.

وبالنسبة لطريقة الفحص اقترحت الجمعية في إرشاداتها فحصا عالي الدقة يعتمد على عينة من البراز أو الفحص بالمناظير.

وجاءت توصيات جمعية السرطان الأميركية بينما أظهرت دراسة وجود زيادة ملحوظة في الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، خاصة سرطان المستقيم، بين أشخاص أصغر سنا.

ويعد سرطان القولون والمستقيم ثالث أشد أنواع السرطان فتكا في الولايات المتحدة، ومن المتوقع أن يؤدي إلى نحو 50630 وفاة في 2018.