سوريا

أوّل كنيسة للقديّس باييسيوس الآثوسيّ في دمشق في بطريركيّة أنطاكية للرّوم الأرثوذكس
الأربعاء 01 شباط 2017
المصدر: تيلي لوميار
في ظلّ الأزمة الّتي تمرّ بها سوريا وفي ظلّ الأحداث الأليمة الّتي يعيشها الشّرق الجريح، يأتي افتتاح وتكريس كنيسة القدّيس باييسيوس الآثوسي ّفي منطقة جرمانا قرب دمشق ليؤكّد على الثّبات العمليّ للكنيسة وإصرار المسيحيّين على التّشبّث بأرضهم أرض آبائهم وأجدادهم وليظهروا للعالم برمّته مدى تمسّكهم بالدّور الرّائد في بناء مجتمعهم على مختلف الأصعدة.

تعدّ كنيسة القدّيس باييسيوس الآثوسيّ الّتي سيصار إلى تدشينها وتكريسها من قبل البطريرك يوحنّا العاشر في الثّالث من شباط عند السّاعة الخامسة عصرًا هي الأولى الّتي تحمل شفاعة القدّيس باييسيوس الآثوسيّ في بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للرّوم الأرثوذكس كما أنّها الكنيسة الأولى الّتي تبنى في منطقة جرمانا قرب دمشق.
يلي افتتاح وتدشين الكنيسة القدّاس الإلهيّ المهيب الّذي سيترأّسه البطريرك يوحنّا في الخامس من شباط عند السّاعة التّاسعة والنّصف ليحتفل مع المؤمنين بالقدّاس الأوّل في الكنيسة الّتي تحمل شفاعة القدّيس باييسيوس الآثوسيّ أب التّواضع.
وستتخلّل القدّاس رسامة الشّمّاس باسيليوس موسى كاهنًا على مذبح الرّب، والرّاهب رومانوس بغدان شمّاسًا وذلك بوضع يد البطريرك يوحنّا العاشر.
وبموازاة ذلك، تسير التّحضيرات اللّوجستيّة والتّنظيميّة على أرفع المستويات في كنيسة جرمانا ليتكلّل هذا الحدث التّاريخيّ ببياض قلوب المؤمنين المفعمة بالدّفء الإيمانيّ والصّمود اللّامتناهيّ.