سوريا

البطريرك لحام من دمشق : حضورنا مهدد ولكننا سنبقى في ارض آبائنا واجدادنا
السبت 28 كانون ثاني 2017
المصدر: نورسات - دمشق
  • البطريرك لحام من دمشق : حضورنا مهدد ولكننا سنبقى في ارض آبائنا واجدادنا
  • البطريرك لحام من دمشق : حضورنا مهدد ولكننا سنبقى في ارض آبائنا واجدادنا
وسط مشاركة كنسية مهيبة واجواء مفعمة بالدفء الايماني ترأس بطريرك انطاكية وسائر المشرق والاسكندرية واورشليم للروم الملكيين الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام قداس عيد القديس غريغوريوس اللاهوتي في كاتدرائية سيدة النياح للروم الملكيين الكاثوليك_حارة الزيتون_دمشق.

 

شاركه في الخدمة النائب البطريركي في دمشق المطران جوزيف العبسي وكهنة الابرشية في حضور الكاردينال ماريو زيناري السفير البابوي لدى الجمهورية العربية السورية ومطارنة واساقفة من مختلف الكنائس في دمشق وكشافة وحشد من المؤمنين.

وفي عظته الروحية، تحدث البطريرك لحام باسهاب عن سيرة وحياة القديس غريغوريوس اللاهوتي مشددا على ضرورة عيش المحبة والأخوة والقيام بالأعمال الايمانية الصالحة كما اوصانا السيد المسيح وان نتعالى عن الانانية والكراهية وحب الذات لنكون شهودا للحق.

وعن الوضع في المنطقة قال غبطته:" ان حضورنا  اليوم هو حضور مهدد بسبب الاوضاع المتفاقمة التي تمر بها المنطقة وهذا ما يظهر جليا من خلال نزيف الهجرة الدامي الذي نعيشه يوميا ولكن وبالرغم من ذلك ما من احد سيقوى على اقتلاعنا من ارضنا ارض ابائنا واجدادنا سائلا الرب ان يزرع سلامه في ارض سوريا والمنطقة وان يعيد سائر المخطوفين وفي طليعتهم مطراني حلب بولس يازجي ويوحنا ابراهيم وان يعيد كل المهجرين الى ديارهم".

وفي ختام عظته، شكر غبطته كل من شاركه هذا القداس الاحتفالي متمنيا ان يتحقق في العام الجديد السلام الحقيقي الذي يتوق اليه الجميع.