رياضة

يوروبا ليغ: تشلسي يعود بتعادل ثمين من فرانكفورت وبرقم قياسي جديد
الجمعة 03 أيار 2019
المصدر: أ ف ب
عاد تشلسي الانكليزي من عقر دار مضيفه إينتراخت فرانكفورت الالماني بتعادل ثمين 1-1 وبرقم قياسي جديد في عدد المباريات بدون خسارة على التوالي، وذلك في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" لكرة القدم الخميس.

 

وسجل المهاجم الصربي الشاب لوكا يوفيتش (23) هدف إينتراخت فرانكفورت، وللضيف الجناح الاسباني بدرو رودريغيز (45).

ورفع تشلسي عدد مبارياته بدون خسارة في "يوروبا ليغ" إلى 16 مباراة على التوالي، ليفك ارتباطه مع أتلتيكو مدريد الإسباني مع 15 مباراة حققها بين 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2011 و25 تشرين الأول/أكتوبر 2012.

وكان تشلسي عادل الرقم القياسي في المسابقة بصيغتها الجديدة التي حلت بدلا من كأس الاتحاد الاوروبي في موسم 2009-2010، بفوزه على سلافيا براغ 4-3 في إياب الدور ربع النهائي، ليحطمه امام إينتراخت فرانكفورت، علما أنه بدأ سلسلته الحالية في 25 نيسان/أبريل 2013.

وبات تشلسي بحاجة الى التعادل السلبي أو الفوز في مباراة الإياب على ملعبه "ستامفورد بريدج" في لندن الخميس القادم من أجل بلوغ النهائي للثانية في تاريخه، بعد 2013 حين أحرز اللقب.

ونظرا لنهاية موسمه المخيبة، يأمل تشلسي في ضمان التأهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، بالحلول بين الاربعة الاوائل في الدوري المحلي او اقتناص لقب الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ". وقبل مباراتين على ختام الدوري، عانى النادي اللندني في آخر ثلاث مراحل لكنه حافظ على مركزه الرابع بسبب تقهقر ارسنال الخامس ومانشستر يونايتد السادس.

ودفع مدرب تشلسي الإيطالي ماوريتسيو ساري ببطلي العالم الفرنسيين المهاجم أوليفييه جيرو، هداف المسابقة برصيد 10 أهداف، ولاعب الوسط نغولو كانتي أساسيين في التشكيلة، إلى جانب الجناح الاسباني بدرو رودريغيز، والبرازيلي ويليان. فيما جلس البلجيكي إدين هازار على مقاعد البدلاء.

وهدد نادي غرب لندن أصحاب الأرض بعدما سيطر بدرو على الكرة على بُعد 20 مترا وأطلق تسديدة "على الطاير" بقدمه اليسرى، أصابت القائم الأيسر أمام ناظري الحارس الدولي كيفن تراب (27).

وبادر إينتراخت فرانكفورت إلى افتتاح التسجيل عبر يوفيتش الذي مرر كرة الى مواطنه فيليب كوستيتش، فأعادها عرضية تابعها الهداف الشاب برأسه من علامة الجزاء استقرت في الزاوية اليسرى للحارس الإسباني كيبا أريسابالاغا (23).

وهو الهدف التاسع ليوفيتش في المسابقة هذا الموسم.

وقبل نهاية الشوط الثاني أدرك الفريق الضيف التعادل بفضل بدرو الذي استغل تمريرة من روبن لوفتس-شيك و"دربكة" في منطقة الجزاء ليسدد كرة في شباك الحارس تراب (45).

وفي الشوط الثاني، كاد تشلسي أن يسجل الهدف الثاني بفضل تسديدة مباشرة حرة من 25 مترا أطلقها البرازيلي دافيد لويز قوية لمسها الحارس تراب بأطراف أصابعه واصطدمت بالعارضة (59).

ودفع المدرب ساري بالبلجيكي هازار بدلا من البرازيلي ويليان لتنشيط الخط الهجومي (61)، فكان له ما أراد مع لوفتس-شيك بتسديدة صدها الحارس تراب (74) الذي تدخل مجددا لابعاد رأسية من البرازيلي لويز (77).

وكاد إينتراخت فرانكفورت يخطف هدف الفوز بعدما خسر الإيطالي جورجينيو الكرة تحت الضغط خارج منطقة الجزاء، فاستغلها كوستيتش وثم البديل البرتغالي غونسالو باسيينسيا ولكن الفرنسي كانتي والبرازيلي لويز كانا بالمرصاد وتدخلا لازالة الخطر (86).