رياضة

بطولة إيطاليا: اينسينيي يجنب نابولي الخسارة وإنتر يقلّص الفارق مع جاره ميلان
الاثنين 11 آذار 2019
المصدر: ا ف ب
أنقذ لورنتسو إينسينيي فريقه نابولي من الخسارة وأدرك له التعادل مع مضيفه ساسوولو 1-1، فيما تخطى إنتر ميلان بصعوبة ضيفه سبال بفوزه عليه الأحد 2-صفر في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وواصل نابولي نزيف النقاط بتعادل رابع مقابل فوزين وهزيمة في آخر سبع مباريات، وصار رصيده 57 نقطة مقابل 75 ليوفنتوس المتصدر الفائز في افتتاح المرحلة الجمعة على اودينيزي 4-1 والماضي بثبات نحو لقب ثامن تواليا.

في المقابل، صار رصيد ساسوولو 32 وبقي في المركز الثاني عشر.

وكان ساسوولو الطرف الأفضل في الشوط الأول، وفترات طويلة من الثاني واستطاع التسجيل بواسطة دومينيكو بيراردي الذي وصلته كرة داخل المنطقة، فراوغ وسدد بيسراه من زاوية ضيقة في أعلى الزاوية اليسرى للحارس الكولومبي دافيد أوسبينا (52).

ورمى نابولي بثقله بعد الهدف، وأجرى مدربه كارلو أنشيلوتي تبديلين دفعة واحدة فأشرك البولندي اركاديوش ميليك، صاحب 14 هدفا حتى الآن، والألماني أمين يونس بدلا من سيموني فيردي والجزائري آدم وناس (66) دون أن يغير في الأمر شيئا حتى الدقائق الأخيرة.

ونجح إينسينيي في تسجيل هدفه التاسع في البطولة بتسديدة خادعة وفي غفلة من الجميع الا حارس ساسوولو جانلوكا بيغولو الذي تطاول لها واصابها برؤوس الاصابع دون أن يمنعها من هز شباكه (86).

وضغط نابولي بقوة خصوصا في الدقائق الست المحتسبة كوقت ضائع، وسنحت له ثلاث فرص ابرزها رأسية عبر سيباستيانو لوبرتو (90+4).

-الفارق نقطة واحدة-

ورفع إنتر رصيده الى 50 نقطة وقلص الفارق الى نقطة واحدة مع جاره ميلان الثالث الذي تغلب السبت على مضيفه كييفو فيرونا 2-1، فيما وقف رصيد سبال عند 23 نقطة في المركز السادس عشر.

وقارع سبال الذي تأسس عام 2013 ويخوض موسمه الثاني في دوري النخبة بعد أن أنهى الأول على حافة العودة الى الدرجة الثانية في المركز السابع عشر، مضيفه العريق وأحرجه قبل استضافته لإنتراخت فرانكفورت الألماني الخميس المقبل في أياب دور الـ 16 من الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، بعد تعادله معه سلبا على أرضه.

وكان العرض متكافئا جدا في الشوط الأول، وبدا إنتر فريقا مرهقا لا يستطيع صنع الفرص خصوصا مع غياب قائده السابق الأرجنتيني ماورو إيكاردي، واستمر اكثر بعد خروج الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش مصابا ودخول أنطونيو كاندريفا بدلا منه (42).

وسنحت فرصة وحيدة لإنتر في الشوط الأول لكن فرحة انصاره في ملعب جوزيبي مياتزا الذي امتلأت مدرجاته بنحو 70 الف متفرج، لم تكتمل بعدما سجل له الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز هدف السبق قبل أن تلغيه تقنية المساعدة بالفيديو "في أيه آر" محتسبة لمسة يد ضده عندما استقبل كرة عرضية بصدره وسددها في الشباك (31).

وفي الشوط الثاني، انصفت تقنية الفيديو في المرة الثانية إنتر ميلان واحتسبت هدفا لماتيو بوليتانو الذي تابع في الشباك كرة مرتدة سددها كاندريفا (67).

وعزز روبرتو غالياديني تقدم أصحاب الأرض بالهدف الثاني بعد ركنية ودربكة (77).

-ثنائية بيلوتي تنقذ تورينو-

وتغلب تورينو 2-1 على مضيفه فروزينوني الذي أنهى الشوط الأول متقدما بهدف سجله لوكا باغانيني من متابعة بالرأس لكرة نفذها كاميلو تشانو من ركلة ركنية (2).

ولكن المنقذ أندريا بيلوتي سجل ثنائية للضيوف في الشوط الثاني، أولهما بعدما تابع برأسه كرة نفذها ياغو فالكي من ركلة حرة (56)، والثاني من متابعة لتمريرة رأسية من النيجيري أولا آينا (77).

وبقي تورينو سادسا برصيد 44 نقطة بفارق الأهداف خلف روما الذي يختتم المرحلة غدا باستضافة إمبولي، وكذلك أتالانتا الذي تغلب على مضيفه سمبدوريا 2-1 أيضا.

وخطف أتالانتا هدف السبق بواسطة الكولومبي دوفان زاباتا اثر تمريرة من السلوفيني يوسيب إيليتشيتش (50)، والذي رفع رصيده الى 17 هدفا في المركز الثالث لترتيب هدافي البطولة.

وأدرك فابيو كوالياريلا التعادل لسمبدوريا من ركلة جزاء تسبب بها الأرجنتيني اليخاندرو غوميز بعرقلته للأوروغوياني غاستون راميريز (68)، فرفع رصيده الى 20 هدفا وانفرد بالصدارة بفارق هدف عن البرتغالي كريستيانو رونالدو (يوفنتوس) والبولندي كريستوف بيونتيك (ميلان).

ومنح الألماني روبن كوزينس النقاط الثلاث لأتالانتا بتسجيله الهدف الثاني حين تابع بنجاح كرة مرتدة من تسديدة رأسية لزميله الكرواتي ماريو باشاليتش (77).

وحقق بولونيا فوزه الرابع هذا الموسم على ضيفه كالياري بهدفين للتشيلي إريك بولغار (34 من ركلة جزاء) وروبرتو سوريانو (77) فرفع رصيده الى 21 نقطة وبقي في المركز الثامن عشر، اول مراكز الهبوط الثلاثة، مقابل 27 للخاسر صاحب المركز الرابع عشر.

وفشل لاتسيو في البقاء على مسافة واحدة مع تورينو وأتالانتا بتعادله مع مضيفه فيورنتينا بهدف لتشيرو إيموبيلي (23) الذي رفع رصيده الى 13 هدفا، مقابل هدف للكولومبي لويس مورييل (61).

وصار رصيد لاتسيو الذي يملك مباراة مؤجلة مع أودينيزي، 42 نقطة مقابل 37 لفيورنتينا.