رياضة

بطولة فرنسا: ليل يعزّز وصافته وليون يواصل مطاردته
الاثنين 04 آذار 2019
المصدر: أ ف ب
عزز ليل موقعه في المركز الثاني بفوزه على ضيفه ديجون 1-صفر، فيما واصل ليون مطاردته بعدما أكرم وفادة ضيفه تولوز 5-1، وتابع مرسيليا صحوته بفوزه على سانت إتيان 2-صفر الأحد في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

 

ورفع ليل رصيده إلى 54 نقطة في المركز الثاني بفارق 5 نقاط أمام ليون، فيما تجمد رصيد ديجون عند 20 نقطة في المركز التاسع عشر ورصيد تولوز عند 28 في المركز الخامس عشر.

- فوز بالنيران الصديقة -

في المباراة الأولى، يدين ليل بفوزه إلى النيران الصديقة بعدما حول المدافع ويسلي لاوتوا كرة أخطأ التعامل معها اثر تمريرة عرضية من لاعب وسط ليل جوناثان إيكوني في شباك فريقه (72).

وحقق ليل الذي تعادل في مباراتيه السابقتين في الدوري، فوزه التاسع على ارضه هذا الموسم مقابل 4 تعادلات وخسارة أمام تولوز 1-2.

ولم يخسر ليل في مبارياته الثماني الاخيرة في الدوري إذ فاز 6 مرات وتعادل مرتين، وهي أفضل سلسلة له منذ آذار/ مارس 2016.

- ليون يستعرض عضلاته -

ا ف ب / جان - فيليب كزيازيكقائد ليون الجزائري الاصل نبيل فقير في صراع على الكرة مع الايفواري إبراهيم سونغاري لاعب تولوز خلال لقاء الفريقين في الدوري الفرنسي في 3 آذار/ مارس 2019

وفي الثانية، ألحق ليون خسارة مذلة بتولوز قبل 10 ايام من موقعة مباراة الاياب امام برشلونة الإسباني في ثمن نهائي دوري أبطال اوروبا بعد التعادل السلبي ذهابا، وبعد اسبوع من خسارته امام موناكو صفر-2.

وبكر ليون في التسجيل بفضل مهاجمه الهولندي ممفيس ديباي بعد سلسلة من المراوغات داخل منطقة الجزاء انهاها بتسديدة صاروخية اصطدمت بالقائم ودخلت الشباك (10).

ولم يتأخر رد الفريق الضيف الذي عادل بعد خمس دقائق اثر ارتباك في دفاع ليون استثمره التوغولي ماثيو دوسيفي بتسديدة من زاوية مغلقة تحت العارضة (15).

لكن سرعان ما انتفض ليون وضاعف النتيجة عبر مهاجمه البوركينابي برتران تراوري (30)، واضاف الثالث بفضل العائد الى التشكيلة قائده الجزائري الأصل نبيل فقير من ركلة جزاء (35)، مسجلا هدفه التاسع في الدوري.

وتابع ليون ضغطه في الشوط الثاني فعزز تقدمه بثنائية لموسى ديمبيلي في غضون ثلاث دقائق (67 و70)، رافعا رصيده الى تسعة أهداف في الدوري.

ولعب تولوز بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 83 بعد طرد يانيك كاهوزاك اثر خطأ على تراوري لنيله الانذار الثاني.

وعاد نيس الى سكة الانتصارات بعد خسارتين تواليا بفوزه على ستراسبورغ 1-صفر سجله العائد الى الملاعب بعد شهر من الغياب الجزائري يوسف عطال بيسراه إثر تمريرة عرضية من سانت-ماكسيمان (20).

ولم يخسر فريق المدرب باتريك فييرا على ارضه "أليانز ريفييرا" منذ 21 تشرين الاول/أكتوبر عندما سقط امام مرسيليا صفر-1. مذاك حقق نيس سلسلة من ثماني مباريات بدون خسارة (6 انتصارات مقابل تعادلين).

ورفع نيس رصيده الى 40 نقطة وتقدم للمركز السابع موقتا، فيما تجمد رصيد ستراسبورغ عند 37 نقطة في المركز التاسع.

- رابع هدف في سادس مباراة -

وانتزع مرسيليا المركز الرابع من ضيفه سانت إتيان عندما تغلب عليه 2-صفر، معززا سجله الخالي من الخسارة على ملعبه "فيلودروم" أمام منافسه في آخر 25 مباراة (21 فوزا و4 تعادلات)، حيث تعود آخر خسارة له الى 10 آب/ أغسطس 1979 بنتيجة 3-5.

كما لم يخسر الفريق المتوسطي في الدوري في مبارياته الخمس الاخيرة (4 انتصارات مقابل تعادل)، وهي أطول سلسلة له بدون خسارة هذا الموسم.

ورفع مرسيليا رصيده الى 44 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام سانت إتيان.

وحقق مرسيليا انتعاشة في الفترة الاخيرة وتحديدا منذ انضمام المهاجم الايطالي المشاكس ماريو بالوتيلي اليه قادما من جاره نيس. فبعدما اهدر فرصة في الدقيقة السادسة بمواجهة حارس سانت إتيان ستيفان روفييه، افتتح بالوتيلي التسجيل في الدقيقة 12، اثر كرة من ركلة ركنية لفلوريان توفان تابعها "على الطاير" مسجلا هدفه الرابع في مباراته السادسة في قميص فريقه الجديد.

وبات بالوتيلي أول لاعب يهز الشباك في مبارياته الثلاث الاولى في "فيلودروم" في الدوري منذ العاجي إبراهيم باكايوكو الذي حقق هذاالانجاز بين تموز/يوليو وآب/أغسطس 1999.

واضاف توفان الهدف الثاني من ركلة جزاء (20).

وحافظ نانت على نظافة شباكه في ثلاث من مبارياته الأربع الاخيرة في الدوري، وعاد بتعادل ثمين أمام مضيفه غانغان.

وكان نانت قاب قوسين أو ادنى من الاحتفال بالنقاط الثلاث لكن لاعبه فالنتان رونجيه أهدر ركلة جزاء احتسبها الحكم في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع (90+5).

ورفع نانت رصيده الى 31 نقطة في المركز الرابع عشر موقتا، فيما يقبع غانغان بالمركز الاخير مع 19 نقطة.

وتختتم المرحلة الثلاثاء بلقاء بوردو مع مونبلييه، فيما تأجل لقاء نيم مع رين.