رياضة

بطولة إنكلترا: فوز صعب لمانشستر سيتي يبقيه على بعد نقطة من ليفربول
الخميس 28 شباط 2019
المصدر: أ ف ب
حقق مانشستر سيتي حامل اللقب في الموسم الماضي فوزا صعبا على ضيفه وست هام يونايتد 1-صفر أبقاه على بعد نقطة واحدة من ليفربول المتصدر الذي اكتسح ضيفه واتفورد بخماسية نظيفة الأربعاء في ختام المرحلة الثامنة والعشرين من بطولة إنكلترا لكرة القدم.

 

وفرض مانشستر سيتي الذي خاض مباراة منهكة الأحد اثر تتويجه بكأس رابطة الأندية الإنكليزية على تشلسي بركلات الترجيح، سيطرته على مجريات اللعب وسنحت له فرص كثيرة لزيادة غلته من الاهداف لكن مهاجميه لم يحسنوا ترجمتها الى أهداف.

وشارك الجناح الجزائري رياض محرز أساسيا على حساب رحيم سترلينغ في حين غاب لاعب الارتكاز البرازيلي فرناندينيو بداعي الاصابة.

وبعد ان صمد وست هام في الشوط الاول، احتسب الحكم ركلة جزاء لسيتي انبرى لها الأرجنتيني سيرخيو أغويرو بنجاح (59) رافعا رصيده في الدوري المحلي الى 18 هدفا هذا الموسم معززا صدارته لترتيب الهدافين.

-تشلسي يستعيد توازنه-

وعلى ملعب ستامفورد بريدج، استعاد تشلسي توازنه وحقق فوزا معنويا على جاره توتنهام 2-صفر لينهي على آماله بشكل كبير في المنافسة على اللقب.

وكانت جميع الأنظار مسلطة على قرار مدرب تشلسي ماوريستيو ساري عما اذا كان سيشرك الحارس الأساسي الإسباني كيبا أريسالاباغا بعد حادثة سوء التفاهم بينهما خلال نهائي كأس الرابطة. وبالفعل قرر المدرب الإيطالي اشراك الأرجنتيني ويلي كاباييرو اساسيا على حساب الإسباني.

وقدم تشلسي مباراة كبيرة وبعد ان أهدر له مهاجمه الأرجنتيني غونزالو هيغواين فرصتين في الشوط الأول عندما سدد كرة لولبية مرت بعيدة بعض الشيء عن القائم الأيمن، ثم اصاب القائم الأيسر بعدها بقليل، نجح في افتتاح التسجيل بواسطة جناحه الإسباني بدرو (57)، قبل ان يضيف مدافع توتنهام كيران تريبيير الثاني خطأ في مرماه (84).

وعاد مانشستر يونايتد المدجج بالاصابات بفوز ثمين من عقر دار كريستال بالاس 3-1 بفضل ثنائية للبلجيكي روميلو لوكاكو من تسديدة في اسفل القائم (33) والثانية بيسراه من مسافة قريبة (52) قبل ان يضيف اشلي يونغ الثالث (83). وكان جويل وورد قلص الفارق بكرة رأسية (66).

وأكرم ارسنال وفادة ضيفه بورنموث 5-1 وسجل أهدافه خمسة لاعبين مختلفين هم الألماني مسعود أوزيل (4)، والأرميني هنريك مخيتاريان (27) والفرنسي لوران كوسييلني (47) والغابوني بيار إيميريك أوباميانغ (59) والفرنسي ألكسندر لاكازيت (78)، أما هدف بورنموث الوحيد فسجله ليس موسيه (30).