رياضة

بطولة ألمانيا: عودة العجلة للدوران وبايرن يسعى للّحاق بدورتموند
الخميس 17 كانون ثاني 2019
المصدر: ا ف ب
يشعر فريق بايرن ميونيخ بالتفاؤل في سعيه إلى لازاحة بوروسيا دورتموند عن صدارة الدوري الالماني لكرة لقدم مع عودة عجلة المنافسات للدوران بعد انتهاء العطلة الشتوية، حيث يفتتح الفريق البافاري المرحلة الثامنة عشرة الجمعة بلقاء مع مضيفه هوفنهايم.

 

وانهى دورتموند دور الذهاب متصدرا بفارق ست نقاط عن النادي البافاري (42 مقابل 36)، ما فتح باب الاحتمالات حول قدرة الفريق "الأصفر والأسود" على كسر الهيمنة المحلية للعملاق البافاري وحرمانه من لقب سابع تواليا في البوندسليغا.

وللمرة الاولى منذ كانون الثاني/يناير 2011، يعود بايرن لاستئناف نشاطه في الدوري بعد نهاية العطلة الشتوية دون ان يكون متصدرا، حيث عاد اللقب الشرفي "بطل الخريف" لغريمه التقليدي دورتموند. غير أن النادي البافاري بقيادة مدربه الكرواتي نيكو كوفاتش (47 عاما) يبدو واثقا من قدراته على اللحاق بمنافسه وازاحته عن الصدارة في طريقه للفوز بلقبه السابع تواليا.

وعلى رغم هذا الفارق، يؤكد المدافع نيكلاس شوله الذي من المحتمل أن يلعب الى جانب جيروم بواتنغ في الدفاع أمام هوفنهايم لسد فراغ غياب المدافع ماتس هوملس، أن بايرن قادر على اللحاق بمنافسه، ويقول "لا يوجد أحد غير مقتنع بأننا سنتوج أبطالا للدوري، فارق ست نقاط ليس نهاية العالم".

واثنى قائد الفريق حارس المرمى مانويل نوير على كلمات شوله، معتبرا أن "لا شيء آخر يهمنا"، على غرار المدير الرياضي البوسني حسن صالح حميدزيتش الذي قال "الخبرة مهمة جدا ولدينا فريق يملك لاعبين اختبروا كل شيء".

وكان بايرن أحرز لقب بطولة مصغرة ضمت أربعة فرق وأقيمت في دوسلدورف بفوزه في النهائي على بوروسيا مونشنغلادباخ بركلات الترجيح خلال توقف الدوري بسبب العطلة الشتوية.

بدوره، بعث قائد منتخب المانيا السابق وأحد اساطير بايرن لوثار ماتيوس برسالة دعم لفريقه السابق، معتبرا أن حسم لقب الدوري سيحدده أفضل فريق يتكيف مع دوره الجديد خلال سباق الفوز.

وتابع "دورتموند هو الطريدة، وبايرن هو الصياد. هما دوران جديدان لكلا الفريقين. من سيتمكن من التكيّف بشكل أفضل سيفوز باللقب".

وبرغم خسارة بايرن أمام كل من هرتا برلين، بوروسيا مونشنغلادباخ ودورتموند قبل توقف الدوري، عبر لاعب الوسط جوشوا كيميش عن استمرار تفاؤله، وقال "أنا متفائل، لكن لا يمكننا ارتكاب المزيد من الأخطاء. بعد المباراة أمام هوفنهايم، سنعرف موقعنا".

ويملك بايرن العديد من الاوراق المهمة مع اعتماده سياسة شراء اللاعبين الشبان من أجل تدعيم صفوفه، حيث من الممكن أن يدفع بالكندي ألفونسو ديفيس (18 عاما) المنتقل اليه من فانكوفر وايتكابس الاميركي مقابل 13 مليون دولار (11.4 مليون يورو).

وتم تأكيد إنتقال المدافع الدولي الفرنسي بنجامان بافار (22 عاما) والذي سينضم إلى صفوف الفريق البافاري قادما من شتوتغارت في تموز/ يوليو المقبل، كما يسعى بايرن للتعاقد مع جناح تشلسي الانكليزي كالوم هادسون ـ أودوي البالغ 18 عاماً، والمدافع الفرنسي لأتلتيكو مدريد الاسباني لوكاس هرنانديز (22 عاما) ومهاجم لايبزيغ الالماني تيمو فيرنر (22 أيضا).

-"الحفاظ على الهدوء"-

في المقابل، يخوض بوروسيا دورتموند مباراة قوية السبت على أرض لايبزيغ رابع الترتيب وبطل الموسم قبل الماضي.

ويدرك لاعب الوسط البلجيكي أكسل فيتسل أهمية تصريحات بايرن، لكنه يعترف في الوقت ذاته بأن على فريقه أخذ الامور بروية والحفاظ على هدوئه، ويقول "إنها مجرد مباراة واحدة لا أكثر. ماذا بامكان بايرن أن يصرح خلاف ذلك وهو في هذه الحالة؟ ".

وأردف قائلا "عليك أن ترى الشيء من خلال هذا الواقع، من كل فرصة وأن تبقى هادئاً".

وكان دورتموند استهل العطلة الشتوية بمعسكر تدريبي في ماربيا الاسبانية حيث حقق ثلاثة انتصارات على فينورد وفيللم تيلبورغ الهولنديين، كما اسقط مواطنه فورتونا دوسلدورف، ويعود اليه قائده ماركو رويس بعد تعافيه من ألم في المعدة.

ويفتقد دورتموند جهود مهاجمه الإسباني باكو ألكاسر الذي سجل 12 هدفا في 12 مباراة، الذي لا يزال يشكو من اصابة في الساق.

ويستمر غياب المدافع السويسري مانويل أكانجي لفترة طويلة عن الملاعب بسبب اصابة في اعلى الفخذ، ومن المحتمل أن يؤلف التركي طبرق ولاعب الوسط يوليان فايغل موقتا ثنائيا في مركز الظهير أمام لايبزيغ.

ومع أفضل بداية له في تاريخه في الدوري، يملك دورتموند كل الاسلحة لبث القلق في نفوس بايرن الساعي للحاق به، بعدما تمكن من حصد 42 نقطة وتسجيل 44 هدفا في 17 مباراة.

ويخوض السبت بوروسيا مونشنغلادباخ ثالث الترتيب مباراة قوية خارج قواعده أمام باير ليفركوزن الذي يشرف عليه مدرب دورتموند السابق الهولندي بيتر بوس.

ويلعب السبت شتوتغارت مع ماينتس، واينتراخت فرانكفورت مع فرايبورغ، واوغسبورغ مع فورتونا دوسلدورف، وهانوفر مع فيردر بريمن، والأحد نورمبرغ مع هرتا برلين، وشالكه مع فولفسبورغ.