رياضة

بطولة إسبانيا: إشبيلية يهدر نقطتين وفالنسيا يحقّق فوزًا أوّل منذ شهر
الاثنين 24 كانون أول 2018
المصدر: أ ف ب
أفلت إشبيلية الثالث من الخسارة أمام مضيفه ليغانيس بإدراك مهاجمه الفرنسي وسام بن يدر التعادل في الدقيقة 90+1 خلال مباراتهما ضمن المرحلة السابعة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم الأحد، والتي شهدت تحقيق فالنسيا فوزه الأول منذ شهر بهدف متأخر لمدافعه الإيطالي كريستيانو بيتشيني.

 

وأنقذ بن يدر فريقه الذي خاض شوطا كاملا بعشرة لاعبين، بهدف رأسي في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل ضائع اثر كرة رفعها لاعب الوسط روكي ميسا، ليعادل النتيجة بعدما كان ميكيل فيسغا قد افتتح التسجيل مبكرا لأصحاب الأرض في الدقيقة الخامسة.

وأهدر إشبيلية فرصة دخول العطلة الشتوية في المركز الثاني خلف برشلونة المتصدر أو أقله التساوي نقاطا مع أتلتيكو مدريد الثاني. وبات في رصيد إشبيلية 32 نقطة، مقابل 34 لأتلتيكو البعيد بفارق ثلاث نقاط عن النادي الكاتالوني المتصدر وحامل اللقب.

ويتقدم إشبيلية في المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط عن ريال مدريد الذي أرجئت مباراته في هذه المرحلة ضد مضيفه فياريال حتى الخميس المقبل، نظرا لمشاركته في كأس العالم للأندية في الإمارات حيث أحرز السبت اللقب للمرة الثالثة تواليا على حساب العين الإماراتي (4-1).

وبكر ليغانيس في افتتاح التسجيل عبر فيسغا الذي تابع داخل المنطقة كرة عالية رفعها المدافع الكاميروني ألان نيوم، وأرسلها برأسه الى الزاوية اليمنى البعيدة لحارس مرمى إشبيلية التشيكي توملاس فاتشليك.

وأهدر المهاجم الأرجنتيني غيدو كاريو فرصة تسجيل هدف ثان لأصحاب الأرض اذ أطاح الكرة من مسافة قريبة فوق مرمى فاتشليك (10).

وانتظر إشبيلية حتى الدقيقة 33 لتهديد مرمى الإسباني إيفان كويلار بتسدية من مسافة قريبة للمدافع سيرغي غوميز أبعدها الحارس.

وخسر إشبيلية جهود الأرجنتيني فرانكو فاسكيز الذي نال بطاقة حمراء مباشرة لسلوك غير رياضي واحتجاج خارج المستطيل الأخضر مع صافرة نهاية الشوط الأول.

وعلى رغم ذلك، جهد لاعبو إشبيلية في الشوط الثاني لإدراك التعادل.

وحرم القائم الأيمن لمرمى الحارس كويلار المدافع الفرنسي إيمانويل أمادو التسجيل اذ تكفل بكرته الرأسية التي لعبها من داخل المنطقة اثر تمريرة من ميسا (80)، قبل أن يأتي هدف بن يدر في الوقت بدل الضائع.

وهو التعادل الثالث تواليا لليغانس بعد انتصارين متتاليين، وهو يحتل المركز السادس عشر برصيد 19 نقطة.

- بيتشيني يمنح فالنسيا فوزا متأخرا -

وفي وقت سابق الأحد، منح كريستيانو بيتشيني فريقه فالنسيا انتصارا متأخرا بتسجيله هدف الفوز 2-1 في الثواني القاتلة ضد الضيف هويسكا الأخير.

وحقق المدافع فوز فريقه بهدف في الدقيقة 90+4 بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء بعدما هيأ له رودريغو مورينو الكرة، أتبعه باحتفال صاخب مع زملائه قام خلاله بخلع قميصه ونيل بطاقة صفراء.

وكان دانيال باريخو قد منح فالنسيا التقدم في الدقيقة 25، وعادل الكولومبي خوان كاميلو هرنانديز من ركلة جزاء في الدقيقة 72.

وهو الفوز الأول لفالنسيا في الدوري المحلي منذ 24 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي حينما تفوق على ضيفه رايو فايكانو 2-صفر، قبل أن تنتهي مبارياته الثلاث الأخرى بخسارة أمام ريال مدريد بالنتيجة نفسها، وتعادلين أمام إشبيلية وإيبار بنتيجة مماثلة 1-1.

وبات فالنسيا ثامن الترتيب العام برصيد 22 نقطة من أربعة انتصارات وعشرة تعادلات وثلاث هزائم، بعدما أنهى المرحلة السابقة في المركز الرابع عشر. ويبتعد فالنسيا حاليا بفارق ثلاث نقاط عن خيتافي السابع.

وأنهى فالنسيا الدوري قبل العطلة في المركز الثامن، اثر خسارة ليفانتي أمام ضيفه رايو فايكانو 1-2 في ختام مباريات المرحلة.

وتقدم أصحاب الأرض بهدف من نيران صديقة لمدافع ليفانتي تونو (23)، بينما عادل روبن روتشينا بتسديدة من حافة المنطقة (60)، قبل أن يضمن راوول دي توماس الفوز لأصحاب الأرض (67).

ورفع رايو فايكانو رصيده الى 13 نقطة في المركز التاسع عشر ما قبل الأخير، بينما رفع ليفانتي رصيده الى 22 نقطة في المركز العاشر.

ويدخل الدوري الإسباني بنهاية هذه المرحلة، فترة العطلة الشتوية، على أن يعاود نشاطه في الرابع من كانون الثاني/يناير مع المرحلة الثامنة عشرة.