رياضة

هاليب تجتاز بتكوفيتش بعد معاناة في المجموعة الأولى
الأحد 03 حزيران 2018
المصدر: رويترز
واصلت سيمونا هاليب المصنفة الأولى تقدمها بثبات في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس بفوزها على الألمانية أندريا بتكوفيتش 7-5 و6-صفر لتبلغ الدور الرابع.

وكافحت اللاعبة الرومانية وصيفة البطلة في مناسبتين لمدة ساعة قبل أن تفوز بالمجموعة الأولى لكنها سرعان ما هيمنت على المباراة في المجموعة الثانية دون أي مقاومة من منافستها.

واحتاجت بتكوفيتش، التي بلغت الدور قبل النهائي في رولان جاروس في 2014 لكنها تراجعت الآن إلى المركز 107 في التصنيف، للعلاج في الركبة اليمنى في بداية المجموعة الثانية وبعدها لم تشكل أي خطورة تذكر على وصيفة البطلة مرتين.

وأنهت هاليب التي ساندتها مجموعة من المشجعين المخلصين من بلادها رومانيا في المدرجات المباراة لصالحها بضربة خلفية.

وستلتقي في الدور الرابع مع إليسه ميرتنز المصنفة 16.

وقالت هاليب ”يمكنني القول إنني شعرت بحالة أفضل وطريقة إنهاء المباراة بقوة منحتني الثقة. يمكن القول إنها كانت أفضل مبارياتي في هذه البطولة“.

وليس من المعتاد أن تلعب المصنفة الأولى في البطولة أو عالميا مباراة في الملاعب الملحقة لكن الأجواء كانت جيدة وأشارت هاليب إلى أنها احتاجت بعض الوقت للتأقلم مع الأمر بعدما خاضت أول مباراتين على ملعب فيليب شاترييه.

وقالت اللاعبة البالغ عمرها 26 عاما ”اليوم كان مختلفا قليلا لأن الملعب صغير للغاية وشعرت أن كل الجماهير هنا كأنهم معي في الملعب.

”لذا كان من الصعب التأقلم. المجيء من شاترييه الأكبر حجما أمر صعب. لكني كنت بحاجة لعدة أشواط ثم لعبت بشكل جيد. اعتقد أنني قدمت أداء جيدا للغاية“.

وأضافت ”تدربت هناك الأسبوع الماضي لذا سار كل شيء بشكل جيد“.