مجتمع

السفير الماني زار بلديّة صيدا والمعالم الاثرية السنيورة: لإحترام الطائف والالتزام بالموعد الدستوري لاجراء الانتخابات
الخميس 02 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
زار سفير ألمانيا مارتن هوث وعقيلته بلدية صيدا وكان في إستقباله رئيس كتلة المستقبل النيابية فؤاد السنيورة ورئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، في حضور مستشار السنيورة المهندس طارق بعاصيري ومديرة مكتبه نادين الترياقي. وجرى عرض لمختلف الأوضاع ولا سيما إنجازات بلدية صيدا والمشاريع الإنمائية والبيئية التي جرى تنفيذها في المدينة.

وقدم السفير الألماني هدية رمزية للسعودي الذي بدوره قدم له درع بلدية صيدا وكتابا عن مدينة صيدا.

واعرب هوث عن سروره لزيارة بلدية صيدا ومدينة صيدا "العريقة بتاريخها وهي من المدن الهامة في لبنان والعالم، بتاريخها الذي يمتد لنحو ستة ألاف عام".

وشكر السنيورة والسعودي على إستقباله في دار البلدية، معربا عن أمله في أن "تعود المشاريع التنموية بالفائدة على جميع المواطنين والمقيمين في صيدا ومنطقتها والمناطق اللبنانية كافة".

من جهته، قال الرئيس السنيورة: "أنا سعيد اليوم، بأن نستقبل الصديق سفير المانيا في دار البلدية في حضور رئيس بلدية صيدا، وبالتالي ستكون مناسبة لزيارة مواقع عدة في مدينة صيدا، وتحت هذا العنوان الكبير الذي كنا دائما نحاول ان نؤكد عليه وهو ان نجعل مدينة صيدا مقصدا وليس فقط معبرا، وهذا يقتضي تعزيز المؤسسات في المدينة".

وشكر السنيورة السفير هوث على مبادرته، باسم حكومة المانيا، بتقديم هبة الى مؤسسة دار اليتيم في صيدا من اجل تأهيل مركز المعلوماتية فيها وتمكين التلامذة من التعرف على المهارات التكنولوجية، مشددا على التعاون بين الحكومة الالمانية ولبنان ومدينة صيدا خصوصا.

وردا على سؤال عن قانون الانتخاب، قال السنيورة: "ما يحصل، ان كل طرف يقدم رأيه لتحقيق المكاسب لنفسه. لكن يجب ان يعود قانون الانتخاب الى الامور الاساسية، وبالتالي من المفروض ان يصار الى احترام الطائف الذي جمع اللبنانيين كافة، وتلبية هواجس مختلف الاطراف. الان البحث جار، ولكن عمليا يجب ان نلتزم بالموعد الدستوري لاجراء الانتخابات. تيار المستقبل كان قد تقدم باقتراح من اجل اجراء الانتخابات على اساس المختلط، ولكننا نسمع بين الحين والاخر بان هناك من يعترض على هذا الامر. سننتظر لنرى ماذا يمكن ان ينجم عن ذلك. لكن الاساس بنظرنا هو كيف يمكن ان نجري الانتخابات في موعدها الدستوري، لانه لم يعد من الممكن ان نلجأ الى المزيد من التمديد او التأجيل".

وختم السنيورة: "هناك ايام تفصلنا للتوصل الى قانون انتخابي جديد، وان شاء الله يمكن ان نصل الى نتيجة. همنا الاساسي هو ان نعود الى المواطنين من اجل ان نحصل على الوكالة الجديدة لكل النواب، بدلا من ان نلجأ مرة ثانية الى التأجيل. اظن انه من المفيد ان ننهي هذه العملية بأسرع وقت ممكن".

من جهته، رحب السعودي رحب بالسفير الألماني وعقيلته في دار البلدية وفي حضور الرئيس السنيورة "الذي هو راع للبلدية ومشاريعها"، لافتا إلى أن "صيدا تشهد إنجازات تنموية هامة ومشاريع مختلفة تليق بهذه المدينة العريقة في تاريخها الذي يعود لستة آلاف عام، وإن شاء الله يطلع معالي السفير على معالم المدينة الأثرية والتاريخية والسياحية ويزور المدينة مجددا ومرحب به دائما.

بعد ذلك، اصطحب السنيورة والسعودي السفير الألماني وعقيلته في جولة مشتركة على معالم المدينة الأثرية والسياحية، ومن بينها قلعة صيدا البرية التي يتم ترميمها، ومبنى متحف الأثار الذي يتم تشييده، ومكتب مديرية الأثار في صيدا، ومتحف عودة وقصر أل دبانة وكنيسة الروم الأرثوذوكس ومعالم دينية وأسواق صيدا القديمة وغيرها من المعالم التاريخية في صيدا.