مجتمع

الاحتفال السّنويّ للرّابطة المارونيّة في أستراليا
الأحد 24 شباط 2019
المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام
أقامت الرابطة المارونية في استراليا برئاسة الدكتور انطوني سعيد الهاشم، احتفالها السنوي في "الدولتون هاوس" سيدني، برعاية راعي الابرشية المارونية المطران انطوان شربل طربيه ومشاركة المطارنة: حنا رحمة وروبير رباط وباسيليوس قدسية والضيف الفنان رودي رحمة وحشد من الرسميين وابناء الجالية.

وحضر الاحتفال وزير الهجرة دايفد كولمان ممثلا رئيس الحكومة الفيدرالية سكوت موريسون، النائب طوني بورك ممثلا زعيم المعارضة بيل شورتن، رئيسة حكومة نيو ساوث ويلز غلاديس برجيكليان، زعيم المعارضة في "نيو ساوث ويلز" مايكل دالي، رئيس المجلس التشريعي في الولاية جان عجاقة، وزير التعددية الثقافية راي وليامز، عضو المجلس التشريعي شوكت مسلماني، والنواب طوماس جورج وعقيلته، جيف لي، جهاد ديب، داميان تادهوب، غاي زانغاري، نيك لاليش، صوفي كوتسيس، جان سيدوتي، تانيا ميهايلوك، جوليا فين، وزعيم العمال السابق مارك لايثم، والنائب السابق طوني عيسى، قنصل لبنان العام شربل معكرون وعقيلته، المونسنيور اسطفان فرنجية، القنصل الفخري فادي الزوقي، ورئيس بلدية عيناتا الأرز ميشال رحمة، ورئيس بلدية كانتربري بانكستاون كال عصفور، ورئيس البلدية طوني مارون، وأعضاء المجالس البلدية جورج زخيا ونيلا هايل وآنيتا قزي وستيفان عيسى ومارتن زعيتر، الرئيس الأقليمي للجامعة الثقافية في العالم ميشال الدويهي، رئيسة سيدات الانجيل زيتا الدويهي، رئيس غرفة التجارة الأسترالية اللبنانية جو خطار، رئيس فرع المؤسسة البطريركية للانماء الشامل سركيس ناصيف، رئيس التجمع المسيحي والي وهبة، رئيس المجلس الماروني طوني خطار، رئيس مؤسسة "مارونايت كير " داريل ملحم، رئيس مجلس المهنيين الموارنة رياض طايع، وممثلو احزاب التيار الوطني الحر، القوات اللبنانية، حركة الأستقلال، الكتائب، تيار المردة، الوطنيون الأحرار، وعدد من الكهنة والراهبات، وحشد من ابناء الجالية.

وقدم المناسبة كل من الاعلامية نسرين خضرا وفراد فرنجي، واستهل الحفل بصلاة تلاها المطران روبير رباط، ثم ألقت رئيسة حكومة نيو ساوث ويلز غلاديس برجيكليان كلمة أشادت فيها بالكنيسة المارونية وبالرابطة المارونية وبالجالية وانجازاتها، وأعلنت فيها عن تخصيص مبلع سبعة ملايين دولار لإستكمال بناء دار المسنين في سيدة لبنان هاريس بارك.

وألقى زعيم المعارضة في نيو ساوث ويلز مايكل دايلي وووزير الهجرة دايفد كولمان ووزير الظل للمواطنة طوني بورك، كلمات حيوا فيها الرابطة المارونية والأبرشية المارونية في استراليا بقيادة المطران انطوان شربل طربية.

والقى المطران طربية كلمة نوه فيها بـ"جهود الرابطة المارونية ورئيسها أنطوني الهاشم وأعضاء هيئتها الأدارية"، كما رحب رئيس الرابطة الدكتور الهاشم بالحضور شاكرا كل من "قدم الدعم لمشاريع الرابطة التي تصب في خدمة الكنيسة المارونية والأبرشية".

وكانت كلمة لضيف الاحتفال الفنان والنحات والرسام والشاعر رودي رحمة الذي شكر الرابطة المارونية رئيسا وأعضاء وكل من ساهم في تنظيم زيارته من جمعيات وأفراد، ثم ألقى قصيدة.

بعد الكلمات، سلم المطران طربية والدكتور الهاشم ميداليات مار مارون الى راي وهبة وأنطوني خوري وسلام كيروز وداريل ملحم ولويس فليفل تقديرا لخدماتهم. كما قدم المطران طربية ورئيس جمعية بشري طوني جبور هدية تذكارية للمطران رحمة.

وتسلم رئيس الرابطة المارونية السابق باخوس جرجس هدية تقدير من رئيس وأعضاء الرابطة المارونية بعدما قدمته آن فرح هيل تنويها بحصوله على ميدالية أستراليا.