مجتمع

لقاء فنّي وثقافيّ لجمعية بوزار
السبت 29 كانون أول 2018
المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام
اقامت جمعية "بوزار" للثقافة والتنمية، ولمناسبة نهاية العام الميلادي، لقاء فنيا وثقافيا في مقرها بطرابلس، بحضور رئيس المجلس الثقافي للبنان الشمالي صفوح منجد وعضو مجلس بلدية الميناء يحيى غازي والمدير السابق لكلية الآداب والعلوم الإنسانية - الفرع الثالث الدكتور محمود زيادة، وعدد من اساتذة وطلاب الجامعة اللبنانية وأعضاء الجمعية.

بداية عرض فيلم وثائقي ترافق مع كلمة لرئيس الجمعية الدكتور طلال خوجة، شرح فيها أهم الأنشطة التي اقامتها الجمعية خلال العام 2018، منوها ببدء الدراسة في المبنى الجامعي الموحد بطرابلس في الكليات الثلاث العلوم والهندسة والفنون.

وأكد متابعة "بوزار" العمل مع لجنة المتابعة الجامعية لتأمين إنتقال بقية كليات الجامعة اللبنانية بطرابلس إلى المبنى الجامعي الموحد، وإنجاز مباني سكن الطلاب ومراكز الابحاث، وشدد على دور الجمعية مع الهيئات المعنية ونقابة المهندسين لإيجاد حل سريع لأزمة السير في منطقة البحصاص والطرق المجاورة المؤدية إلى المبنى الجامعي الموحد.

وانتقد خوجة "التشويهات البيئية التي تشهدها مدينة طرابلس"، معددا الأنشطة التي قامت بها " بوزار" لتجميل بعض الساحات والشوارع العامة. وتساءل عن "سبب غياب أي خطة فعلية لمعالجة قضية النفايات في المدينة بصورة جذرية".

ثم أقيم حفل فني قدم خلاله الطالب الجامعي الفنان أحمد ناجي اغاني طربية من الفن الأصيل، ترافق ذلك مع عزفه على "العود" مما أضفى جوا فنيا مميزا. كما ألقت الطالبة بتول دندشي بعض قصائدها.