مجتمع

كاريتاس افتتحت القرية الميلادية في ثانوية راهبات القديسة تريزيا في اميون
السبت 22 كانون أول 2018
المصدر: الوكالة الوطنيّة للاعلام
نظمت شبيبة كاريتاس لبنان - اقليم الكورة، بالتعاون مع ثانوية راهبات القديسة تريزيا -اميون النشاط الميلادي تحت عنوان "الميلاد للجميع" في باحة الثانوية.




وانطلق الاحتفال بإفتتاح القرية الميلادية في ملعب الثانوية، في حضور امين المال العام في كاريتاس يوسف الخوري ممثلا رئيس رابطة كاريتاس لبنان الاب بول كرم، المديرة العامة لكاريتاس لبنان الدكتورة ريتا رحيم، القيمة العامة لجمعية راهبات القديسة تريزيا الطفل يسوع الاخت يولاندا غيا، الرئيسة العامة لجمعية راهبات القديسة تريزيا الطفل يسوع الام بولين فارس ممثلة بالمدبرة العامة في الجمعية بالاخت وطفا فارس، رئيس بلدية اميون مالك فارس ممثلا بالدكتورة عائشة طيسون، مديرة تكميلية خليل سالم -بطرام الرسمية بلبلة سرحان، مندوبي ومتطوعي وشبية كاريتاس الكورة وحشد من الاطفال والاهالي.

بعد النشيد الوطني ونشيد كاريتاس، رحب مسؤول شبيبة كاريتاس لبنان بيتر محفوظ بالحضور، مشيرا الى اهمية هذه المناسبة.

ثم القى رئيس اقليم كاريتاس -الكورة المحامي جورج الطحان كلمة، اكد فيها ان "كاريتاس تسعى دوما لتلبية حاجات من يقصدها ان كانت مادية او معنوية او صحية"، واوضح انها "تعتمد بتأمين مساعداتها على ما يتم الحصول عليه من المساهمات والحملات وما يقدمه الخيرون"، مؤكدا ان "الهدف من افتتاح القرية الميلادية هو ادخال الفرحة لقلوب الاطفال".

واكدت رئيسة مدرسة السانت تريز - اميون الاخت اتيان جرجس ان "نشيد كاريتاس يحمل بمعناه الشهادة والمحبة، وهذا ما تمثله الشبيبة وخصوصا رئيسها بيتر محفوظ الذي هو شاهد للفرح وللعطاء".

واوضح الخوري ان "كاريتاس محبة وعطاء، واننا بزمن الميلاد الذي يتميز بالمحبة والعطاء، والذي ينعكس على وجوه الاهالي والاطفال، ونتمنى ان يعكس ما في داخلهم من نقاء"، مشيرا الى ان "كاريتاس تقف دوما بجانب كل محتاج وهذه هي مسيرتها".

ثم قص الحضور شريط افتتاح القرية، وجالوا في ارجائه مستطلعين محتوياته. ويستمر المعرض ليوم الاربعاء المقبل مع ما يتضمنه من نشاطات عديدة.