مجتمع

اختتام مشروع اشتراك المرأة في الاستقرار المجتمعي في الهرمل
الثلاثاء 15 أيار 2018
المصدر: الوكالة الوطنيّة
نظمت الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب، حفل اختتام مشروع "اشتراك المرأة في الاستقرار المجتمعي"، الممول من حكومة كندا، في حضور قائمقام الهرمل طلال قطايا، آمر فصيلة درك الهرمل الملازم أول حسين عبد الله، رئيس مركز الخدمات الإنمائية جهاد صقر وفاعليات بلدية واختيارية واجتماعية وممثلين عن هيئات المجتمع المدني.

بعد الافتتاح بالنشيد الوطني، تحدثت المحامية وفاء فخر الدين باسم الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب، فقالت: "يهدف هذا المشروع إلى تخفيف التوتر بين المجتمع المضيف والنازحين السوريين وزيادة التعاون والثقة، من خلال تنفيذ مشاريع مجتمعية تخدم الطرفين وإبراز دور المرأة الفعال والمؤثر في الاستقرار الاجتماعي، ومن خلال العمل على ترشيد استهلاك المياه وتخفيف الهدر نظرا لما تعاني منه الهرمل في مصادر المياه، ومن خلال التعاون مع بلدية الهرمل والاستفادة القصوى من مصادر المياه".

وشكرت "بلدية الهرمل والقائمقام قطايا وكل من ساهم وتعاون في إنجاز المشاريع".

وكانت كلمة شكر للمتدربات وعرض وثائقي عن المشاريع المنفذة في نطاق بعلبك الهرمل وتوزيع شتول ورد على المشاركين.