الفاتيكان

رئيس أساقفة لوريتو للبابا فرنسيس: "أحسنتَ صنعًا في مجيئك"
الثلاثاء 26 آذار 2019
المصدر: نورنيوز
بعد القدّاس الإلهيّ في لوريتو وتوقيعه الإرشاد الرّسوليّ ثمرة سينودس الشّباب، شكر رئيس أساقفة لوريتو المطران فابيو دال تشين البابا فرنسيس على زيارته المزار المريميّ واختياره لتوقيع الإرشاد الرّسوليّ، مقتبسًا كلماته عن قرنيليوس حين رحّب بالقديّس بطرس قائلًا بحسب سفر أعمال الرّسل "أحسنتَ صنعًا في مجيئك" (رسل 10، 33).

 

في كلمته، لفت المطران دال تشين، بحسب "فاتيكان نيوز"، إلى أهمّيّة المزار بالنّسبة للكثير من الإكليروس والعلمانيّيّن من لوريتو وخارجها، والّذين "يعتبرون المزار مكانًا نموذجيًّا لتقاسم المشاركة القائمة على الاحترام والرّغبة في بناء السّلام معًا وتفعيلها"، متوقّفًا عند المرضى بشكل خاصّ الّذي يختبرون حضور مريم بمجرّد وصولهم إلى المزار، "ويواصلون تلقّي الشّفاء الرّوحيّ والجسديّ".

كما تحدّث في كلمته عن "المسيرات الرّوحيّة للعائلات من جهة، وعن العائلات الّتي تنتظر العودة إلى بيوتها عقب الزّلزال الّذي ضرب هذه المنطقة من جهة أخرى. فهؤلاء جميعًا يجدون هنا نعمة البدء مجدّدًا وتعزيز دعواتهم الإرساليّة. أمّا الأطفال والشّباب فإنّهم من كلمة "نعم" المريميّة يستمدّون القوّة لاستقبال تصميم الله في حياتهم".

ثمّ شكر دال تشين البابا على على اختياره توقيع إرشاده في مزار لوريتو، لافتًا إلى أنّ حضوره في هذا المكان يؤكّد الطّابع الجامع له، الحافظ لتلك الأحجار الّتي تتردّد فيها تلك "النّعم" الّتي جدّدت العالم.

وفي الختام ذكّر رئيس أساقفة لوريتو بقرع الأجراس في مقاطعة ماركي بكاملها عقب تلاوة صلاة التّبشير الملائكيّ، وقال "إنّ هذه الأجراس تذكِّرنا بتحيّة الملاك للعذراء، كما وستكون هذه تحيّة للبابا فرنسيس في هذه الأرض لتأكيد الصّلاة المتواصلة من أجل خدمته".