الفاتيكان

نداء بابويّ إلى الأسرة الدّوليّة من أجل السّلام في الشّرق
الخميس 17 أيار 2018
المصدر: نورنيوز
أبدى البابا فرنسيس، خلال المقابلة العامّة أمس، قلقه من تنامي التّوتّرات في الأراضي المقدّسة والشّرق الأوسط، بخاصّة بعد ما شهدته القدس من أحداث دامية، فعبّر عن ألمه إزاء دوّامة العنف الّتي تُبعد دروب السّلام والحوار والتّفاوض، مؤكّدًا قربه بالصّلاة من جميع المتألّمين.

 

وللمناسبة، أطلق الأب الأقدس نداء إلى جميع الأطراف المعنيّة والأسرة الدّوليّة داعيًا إيّاها إلى تجديد الالتزام كي يطغى الحوار والعدالة والسّلام، بحسب ما أوردت "إذاعة الفاتيكان".

وعايد البابا فرنسيس جميع المسلمين في بداية شهر رمضان آملاً أن يساعد هذا الشّهر الّذي يشكل فرصة ملائمة للصّلاة والصّوم على السّير في درب الله الّتي هي درب السّلام.