متفرّقات

جورجيت جبارة استهلت محاضرات أرشيف الفن في LAU
الجمعة 08 شباط 2019
المصدر: الوكالة الوطنيّة للإعلام
ألقت الفنانة وأستاذة رقص الباليه جورجيت جبارة، بدعوة من قسم فنون التواصل في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)، محاضرة عن "تاريخ الرقص وأصوله"، أمام حشد من الطلاب في حرم جبيل.

وأوضحت الاستاذة المساعدة في مادة الرقص في الجامعة الدكتورة نادرة عساف أن هذه المحاضرة تندرج في سياق سلسلة من المحاضرات التي ستقدمها جبارة تباعا لطلاب الجامعة بناء على دعوة من قسم فنون التواصل، وذلك بهدف بناء أرشيف وذاكرة للفن اللبناني والعربي المعاصر، شارحة عن "مبادرة وجهد مشترك تبذله بالتعاون مع استاذ الموسيقى في الجامعة الدكتور عامر سليم، بعدما تبين لهما عدم وجود متحف او ذاكرة للفن المعاصر في لبنان والعالم العربي.

وأشارت الى أن سلسلة محاضرات جبارة ليست إلا مقدمة وستليها لائحة طويلة من المحاضرات والندوات عن الفن العربي والمشرقي المعاصر، والتي سيتم توثيقها وحفظها جميعا في محاولة لبناء أرشيف أو متحف فني معاصر. وشددت على ان محاضرات جبارة "ليست إلا البداية الجميلة لهذا العمل الفني الجبار.

جبارة
وتحدثت السيدة جبارة مستعينة بالصور ومساعدة عدد من طلابها عن تاريخ الرقص عبر التاريخ، وقالت: "ان الرقص يتصل بتاريخ الانسانية وتطورها على مدى العصور في موازاة حاجة الانسان الى التعبير عما يشعر به من الم وفرح وحزن". وتحدثت بإسهاب عن اشكال التعبير الانساني المختلفة سواء عبر الرقص الديني، او الرقص المخصص للزواج والموت والحب والحزن وغيرها من الحالات النفسية والاجتماعية، عارضة لتجارب الشعوب المختلفة مع فن الرقص والخلط ما بين الموسيقى والمسرح والرقص، وغيرها من الاشكاليات المتصلة بفن الرقص عبر العصور".

وأوضحت ان "المحاضرة الاولى ستليها ست محاضرات للحديث عن الرقص بكل ألوانه وخلفياته والمبتكرين في هذا الفن، وصولا الى القرن العشرين"، الذي وصفته بأنه "عصر المرأة الفنانة والمبدعة كتعبير أنثوي راق عن الفن. وشرحت أنها استخدمت فن الرقص الغربي - الباليه - للتعبير "كسيدة شرقية"، موضحة ان "الهوية الفنية مسألة بالغة الاهمية وابداع الانسان في استخدام الفن بما يتناسب مع هويته الثقافية".