متفرّقات

مع "القمة التاريخية".. سنغافورة تطرح ميدالية السلام
الثلاثاء 05 حزيران 2018
المصدر: روسيا اليوم
كشفت سنغافورة، الثلاثاء، النقاب عن ميدالية تذكارية جديدة، قبيل القمة المرتقبة الأسبوع المقبل بين زعيمي الولايات المتحدة وكوريا الشمالية التي تستضيفها المدينة. وتحمل الميدالية عبارة "السلام العالمي" بحروف كبيرة على جانب واحد.

 

وسيكون الاجتماع المقرر بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، هو الأول على الإطلاق بين زعيم كوري شمالي ورئيس أميركي في السلطة.

وبعد حرب كلامية استمرت شهورا، يهدف الاجتماع لبدء حوار بشأن إنهاء برنامج كوريا الشمالية، النووي في مقابل حوافز دبلوماسية واقتصادية.

وقال رئيس كوريا الجنوبية، مون جيه إن، إن ترامب يستحق جائزة نوبل للسلام على جهوده لإنهاء المواجهة.

وكشف البيت الأبيض، الشهر الماضي، النقاب عن إصدار عملات بمناسبة القمة بعد أن ألغاها ترامب يوم 24 مايو، معللا ذلك بالعداء "المعلن" الذي تبديه كوريا الشمالية. وغير ترامب رأيه بعد ذلك وأعلن أن القمة ستنعقد.

وتميل سنغافورة، وهي دولة صغيرة في جنوب شرق آسيا، تربطها علاقات طيبة بالشرق والغرب على حد سواء، لاتخاذ موقف محايد وتصور نفسها باعتبارها المعادل لسويسرا في المنطقة.

واستضافت سنغافورة في عام 2015 اجتماعا تاريخيا بين زعيمي تايوان والصين كان الأول منذ انتصار الشيوعيين في الحرب الأهلية عام 1949 ولجوء القوميين للجزيرة.

ولم يتأكد بعد المكان الذي ستعقد فيه قمة ترامب وكيم لكن سنغافورة أعلنت منطقة حدث خاص تشمل وزارة الخارجية والسفارة الأميركية، وعدة فنادق كبرى منها فندق شانغري-لا.