محلية

سلسلة لقاءات للوزير كبارة في طرابلس
الثلاثاء 14 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
استقبل وزير العمل محمد كبارة في مكتبه في طرابلس، وفدا من نقابة مالكي شاحنات الترانزيت، قدم له الشكر على دعمه مطلب الغاء الرسوم عن شاحنات الترانزيت عن ستة اعوام عبر قانون اقر في المجلس النيابي، وسلمه مذكرة بمطالب نقابية تتمحور حول المنافسة الاجنبية لسائقي الشاحنات اللبنانيين، في اكثر من قطاع.

وعرض النقيب احمد الخير للوضع الحالي لجهة وجود شاحنات مسجلة كلبنانية يعمل عليها سائقون اجانب، وتنتقل عبر البحر ببواخر "الرورو" وتستفيد من دعم "ايدال" الذي يفترض انه مخصص للبنانيين، كما اشار الخير الى "قيام شركة الصناعة الثقيلة باستخدام سائقين غير لبنانيين على شاحنات النقل".

وعبر كبارة عن استعداده ل "دعم اي مطلب محق لاصحاب الشاحنات"، مؤكدا متابعته هذا الموضوع مع وزارتي الداخلية والاشغال العامة المعنيتين بهذا الامر، لافتا الانتباه الى ان "وزارة العمل تتشدد في موضوع اجازات العمل لغير اللبنانيين، وترفض اعطاء اي اجازة عمل لمهنة يمكن ان يمارسها لبناني".

واستقبل كباره ايضا وفدا من جمعية تجار شارع عزمي، ناقشه في سبل تفعيل الحركة الاقتصادية في العاصمة الثانية، عارضا نشاطات الجمعية وجهودها لتنظيم الوضع في شارع عزمي وفعالياته السنوية، وطالب ب "حل ازمة السير الخانقة التي تعاني منها طرابلس، وبحل مشكلة البسطات التي تنعكس سلبا على حركة المتسوقين وتؤثر على حركة الاسواق".

ونوه كبارة بعمل الجمعية وتضامن اعضائها وحرصهم على تنشيط شارع عزمي، لافتا الى ان "العمل متواصل مع الجهات المعنية من وزارات ومجلس الانماء والاعماء لحل ازمة السير في طرابلس"، موضحا "أننا نعمل على اكثر من خط لتنفيذ جسر البحصاص وعلى الاقل توسيع الطريق حاليا، وتنفيذ الاوتوستراد الشرقي، وجسر ابو علي وغير ذلك، بما يخفف من الازدحام، ويحول جزءا هاما من حركة السير المتجهة الى المناطق خارج المدينة".

كما استقبل وفدا من سرية الاطفاء في طرابلس، حمل اليه مطالب تتعلق بالترقية داخل السلك.

وعرض الوفد للجانب القانوني الذي يعطي الحق لحملة شهادة الثانوية العامة للترفع في السلك بعد اجراء امتحانات تحت اشراف لجنة يشكلها إتحاد بلديات الفيحاء، مؤكدا "عدم معارضة رئيس الاتحاد المهندس احمد قمر الدين لموضوع الترقيات تحت سقف القانون".

ووعد كبارة بمتابعة هذا الملف مع قمر الدين، وإيجاد السبل الكفيلة بتحقيق مطالب الاطفائيين.

وبحث مع وفد زغرتاوي موسع، ضم: رئيس جمعية تجار زغرتا الزاوية جود صوطو، نقيب عمال زغرتا الزاوية سايد جعيتاني، ونقيب اصحاب معامل الغاز انطوان يمين، الاوضاع العامة في لبنان والشمال. استمع منه الى عرض حول "تنامي اعداد المحال والمؤسسات الاجنبية غير المرخصة في زغرتا، وما يخلفه من تداعيات سلبية على اعمال التجار من ابناء المنطقة الذين يلتزمون بالقوانين في حين لا يلتزم بها الاجنبي ولا يدفع اي رسوم او ضرائب، ما يجعل المنافسة غير متوازنة"، كما طالب الوفد ب "اتخاذ الاجراءات اللازمة للحد من هذه الظاهرة".

وأكد "استمرار الوزارة في النهج الذي خطيناه لانفسنا منذ اليوم الاول في تطبيق القوانين على اللبنانين والاجانب ومساواتهم في ذلك، لكي تكون المنافسة متوازنة وتحت سقف القوانين، لافتا الى "أننا نتفهم شكاوى المواطنين المتصاعدة نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة، والكشف عل المحال والمؤسسات ضمن الامكانات البشرية المتاحة".