محلية

أبو زيد: لقانون عصري يضمن صحة وعدالة التمثيل الشعبي
الاثنين 06 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنيّة
- اعلن عضو تكتل "التغيير والاصلاح" النائب أمل ابو زيد، في بيان اليوم لمناسبة الذكرى الـ 11 لتوقيع وثيقة التفاهم في كنيسة مار مخايل، انه "قبل أحد عشر عاما في السادس من شباط 2006 جلس جنبا الى جنب قائدان هما الرئيس العماد ميشال عون والامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله محاطين بنخبة من قياديي "التيار الوطني الحر" و"حزب الله" ووقعا وثيقة تفاهم أسست لارادة لبنانية قوية ولقرار لبناني حر وملتزم، وتوافقا على بناء دولة تحظى بثقة مواطنيها وقادرة على توفير الشعور بالأمن والأمان على حاضرهم ومستقبلهم".

اضاف: "بعد أعوام على توقيع هذه الوثيقة تأكد للبعض أن هذا التفاهم لم يكن عابرا ولا سطحيا كما لم يكن تفاهما مغلقا بل مفتوح الاتجاهات وأكد اهمية الحوار والتفاهمات كسبيل لايجاد الحلول للازمات، وها نحن نشهد بعد تلك الاعوام كم كان الالتزام بين التيار والحزب مبنيا على أسس متينة وراسخة، وكم تخطى بنجاح العديد من الاختبارات والتحديات منذ محاولة ضرب المقاومة في خلال عدوان تموز مرورا بهدم خطوط التماس بين المناطق وصولا الى اختبار ملء الشغور الرئاسي في قصر بعبدا برئيس قوي يحظى بتأييد وطني واسع وأعاد للبنانيين الحلم ببناء دولة سيدة قادرة وعادلة".

وتابع: "وفي هذه المناسبة، وفي خضم النقاش الدائر حول قانون الانتخاب كلنا أمل أن تنضم بعض الاطراف الى التفاهمات الوطنية والى مسيرة إصلاح وانتظام الحياة السياسية في لبنان التي تستوجب قانونا عصريا يضمن صحة وعدالة التمثيل الشعبي، فنتجاوز معا هذا الاستحقاق الوطني بروح التفاهم ونثبت قدرتنا على بلوغ لبنان الغد الذي يتسع لجميع مكوناته".