محلية

كرامي: النسبية على اساس 13 او 15 دائرة هو القانون الأمثل
الأربعاء 01 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
طالب الوزير السابق فيصل كرامي خلال لقاء اقيم في منزل هيثم زكاوي في الميناء، ب "ضرورة العودة الى صحة التمثيل عبر اقرار قانون عادل وتطبيق قانون النسبية"، مذكرا ب "القانون الذي أقرته حكومة الرئيس نجيب ميقاتي وهو النسبية على اساس 13 او 15 دائرة انتخابية"، مشيرا الى "انه الامثل الذي يصحح عدالة التمثيل".

 

 

ورأى أن "هذه الحكومة هي حكومة انتخابات واقرار قانون انتخابي، والعائق امام هذا القانون هو وجود مصالح لدى بعض الافرقاء، وطبيعة لبنان القائمة على التوازنات السياسية والطائفية والمذهبية"، مطالبا ب " تجاوز هذه العقبات واقرار قانون عصري يخرق الحواجز الطائفية".

وقال: "انا لست مع الستين ولا المختلط، انا مع النسبية على صعيد الدوائر الكبرى، كما اقرته حكومة الرئيس نجيب ميقاتي 13 او 15 دائرة انتخابية، وهذه الحكومة كانت تمثل معظم الاطراف، ولو كان الامر لي لوحدي، فأنا مع لبنان دائرة واحدة على اساس النسببة وتجري المعركة بلائحتين وتخاض على اساس البرامج الاقتصادية والسياسية والعلاقات الخارجية".

وأضاف: "هناك تطابق في وجهات النظر بين رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري حيال قانون الانتخابات والاصرار على اجرائها في موعدها، ولا بأس بالتأجيل التقني لبضعة أسابيع حتى أيلول او تشرين، فالرئيس بري هو صمام أمان للدولة اللبنانية واستقرارها، وهو مصر على عدم التمديد للمجلس الحالي".

وعن التحالفات، قال: "الامور مرهونة بالقانون وعلى اساسه تبنى التحالفات، وهناك تواصل بيننا وبين الرئيس ميقاتي في كثير من الامور ومن المفاصل، فالقانون يفرض نفسه بالتحالفات سواء كانت طرابلسية او شمالية او على مستوى لبنان"، داعيا الى "تضامن الجميع في طرابلس من اجل النهوض بالمدينة ورفع صفة الحرمان والاهمال عن كاهلها".