محلية

الحسن التقت أصحاب الشاحنات الخارجية وجمعيات السلامة المرورية: منفتحون على المجتمع المدني وتعزيز التكامل معه
الثلاثاء 19 آذار 2019
المصدر: الوكالة الوطنيّة للإعلام
اجتمعت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن مع الجمعيات المعنية بالسلامة المرورية التي لا تبغي الربح، وأكدت أمامهم على "سياسة الانفتاح مع المجتمع المدني وتعزيز التكامل بينه وبين الوزارة". وشرحت رؤيتها لجهة "ضرورة وضع استراتيجية وطنية موحدة في هذا الاطار".

وأعلنت عن رعايتها الاسبوع العالمي للسلامة المرورية في ايار المقبل، مشددة على "ضرورة توحيد الاجندة للوزارة والجمعيات من خلال أمانة اللجنة الوطنية للسلامة المرورية". وأبلغت الحاضرين بالالية التي تنوي اعتمادها لتمثيل الجمعيات في اللجنة الوطنية للسلامة المرورية.

وقد قامت كل منظمة بالتعريف عن نفسها والنشاطات التي تقوم بها.

ثم سلم كل من جورج وروي متني عن "مؤسسة عاد متني"، وزير الداخلية درعا تكريمية.

اصحاب الشاحنات 
كما استقبلت الحسن وفدا من اصحاب الشاحنات الخارجية في لبنان برئاسة أحمد الخير، وتم البحث في موضوع قطاع شاحنات النقل الخارجي في ضوء التعاميم الصادرة عن وزارة الداخلية.

وقال الخير بعد اللقاء: "تشرفنا بزيارة معالي وزيرة الداخلية ونقلنا لها مذكرة تتعلق بشاحنات النقل الخارجي ومعاناة هذا القطاع، وشرحنا لها الوضع المزري الذي يلحق بمصالحنا ولقمة عيشنا. ونحن، كجمعية، نمثل كل المناطق اللبنانية وشاحناتنا متوقفة امام بيوتنا غير مسددة الاقساط، ولنا ملء الثقة بمعالي الوزيرة للنظر بمذكرة المطالب التي سلمناها خصوصا ان هناك شاحنات تأتي من الخارج من دون وجه حق وتعمل فوق القانون وفوق الاتفاقيات والمعاهدات المقرونة بمبدأ المعاملة بالمثل. من هنا أملنا بمعالي الوزيرة التي وعدتنا بدرس مطالبنا، واكدت ان لدى الوزارة 1400 لوحة ستعطيها لمن يرغب العمل في الداخل، ونكون قد حللنا المشكلة في الداخل والخارج. كما وعدت بدراسة بند شاحنة الـ 21 طنا لاننا ندفع ثمن الفوضى المستشرية".