لبنان

المطران عون: نؤكّد تمسّكنا بالحرّيّات العامّة الّتي يضمنها الدّستور اللّبنانيّ
الاثنين 05 آب 2019
المصدر: نورنيوز
وجّه راعي أبرشيّة جبيل المارونيّة المطران ميشال عون رسالة شكر إلى كلّ من عمل من أجل إيقاف عرض "مشروع ليلى" ضمن مهرجانات بيبلوس الدّوليّة، جاء فيها:

 

"باسم أبرشيّة جبيل المارونيّة، وباسم جميع المؤمنين من أبنائها وبناتها، لاسيّما الّذين عبّروا عن ألمهم من المسّ بالمقدّسات واستباحة أسمى الرّموز الإيمانيّة المسيحيّة من قبل فرقة "مشروع ليلى"، نتوجّه من سعادة المدير العامّ للأمن العامّ اللّواء عبّاس إبراهيم، ومن سعادة المدير العامّ لأمن الدّولة اللّواء طوني صليبا، ومن معاونيهما في المديريتين، بأسمى عبارات الشّكر لتعاونهم الفاعل والمثمر مع البيان الّذي أطلقته المطرانيّة يوم الاثنين الواقع فيه الثّاني والعشرين من تمّوز 2019، والّذي فيه طالبنا المرجعيّات المختصّة ولجنة مهرجانات بيبلوس الدّوليّة بإيقاف عرض فرقة "مشروع ليلى" بسبب مضمون بعض الأغاني الّتي تمسّ بالقيم الدّينيّة والإنسانيّة وتتعرّض للمقدّسات المسيحيّة.
وإنّنا اذ نؤكّد تمسّكنا بالحرّيّات العامّة الّتي يضمنها الدّستور اللّبنانيّ، نعود ونذكّر بأنّ الحرّيّة الحقّة تشمل صون احترام الأديان واحترام المؤمنين في مشاعرهم الإيمانيّة ومعتقداتهم، ويجب أن تمارس دائمًا انطلاقًا من القيم والمبادىء الإنسانيّة والإيمانيّة الّتي تحافظ عليها الكنيسة في مجتمعنا، من خلال تعاليمها وإعلانها لكلام الله، لما فيه خير أبنائنا وبناتنا وعائلاتنا.
كما نتوجّه بالشّكر من سيادة المطران بولس مطر، رئيس اللّجنة الأسقفيّة لوسائل الإعلام، ومن حضرة الأب عبدو أبو كسم، مدير المركز الكاثوليكيّ للإعلام، لأجل عملهما الدّؤوب على معالجة هذه القضيّة، متمنّين للّجنة وللمركز متابعة رسالتهما القيّمة في السّهر على حماية الرّموز الإيمانيّة من أيّ تدنيس، والسّهر على تبيان الحقيقة الّتي يجب أن تكون المبدأ والأساس في عمل وسائل الإعلام كافّة، وضرورة إحالة جميع المواضيع الحسّاسة والشّائكة الّتي تسيء إلى القيم الإيمانيّة وتشوّه الحقيقة إلى القضاء اللّبنانيّ والمؤسّسات الرّسميّة والأمنيّة المختصّة الّتي تعمل تحت سقف الدّستور والقوانين بما يصون الحرّيّات العامّة ويحترمها".