لبنان

القليعة تصلّي على نيّة الجنود الشّهداء
الاثنين 25 حزيران 2018
المصدر: نورنيوز
أحيت رعيّة مار جرجس- القليعة قدّاسًا إلهيًّا وجنّازًا ترأسه الأب فادي سلامة في ذكرى مرور إحدى عشرة عامًا على استشهاد الجنود الإسبان السّتة العاملين ضمن قوّات حفظ السّلام في اليونيفيل والذين قضوا أثناء قيامهم بواجبهم العسكريّ في حادثة تفجير آليتهم في 24 حزيران/ يونيو 2007 في سهل مرجعيون- جنوب لبنان.

 

عاون الأب سلامة في القدّاس كاهن من الكتيبة الإسبانيّة، وحضره  السّفير الإسبانيّ في لبنان خوسيه ماريا فيري بينيا وقائد الجيش العماد جوزيف عون ممثّلًا بالعقيد فادي اسطفان، وقائد القطاع الشّرقيّ في اليوينفيل الجنرال خوسيه لويس سانشيز، والملحق العسكريّ الإسبانيّ العقيد فرناندو رويو، وعدد من ضبّاط الكتيبة الإسبانيّة والجيش الّلبنانيّ، ورئيس البلديّة حنّا الخوري وأعضاء المجلس البلديّ وبمشاركة أهالي البلدة والجوار، وخدمت القدّاس جوقة الرعية بحسب الوكالة الوطنيّة.

بعد قراءة الإنجيل المقدّس، ألقى الأب سلامة عظة، حيّا فيها شهداء الكتيبة الإسبانيّة وشهداء الجيش اللّبنانيّ "الذين رووا بدمائهم تراب الوطن"، رافعًا الصّلاة على نيّة لبنان.