لبنان

نشاط البطريرك الرّاعي لليوم الثّلاثاء 6 حزيران / يونيو- بكركي
الثلاثاء 05 حزيران 2018
المصدر: نورنيوز
إستقبل البطريرك الكردينال مار بشارة بطرس الرّاعي قبل ظهر اليوم الثّلاثاء 6 حزيران/ يونيو 2018، في الصّرح البطريركيّ في بكركي، مدير معهد العائلة والزّواج في جامعة الحكمة يوسف ابي زيد والأستاذ المحاضر الأب لويس سانشيز في "زيارة تقليديّة سنويّة لعرض نشاطات المعهد وأجواء الطّلاب المنتسبين إليه في التّعمق في مواضيع تتعلّق بالعائلة وبسرّ الزّواج."

 

والتقى غبطته الدّكتور فارس سعيد وكان بحث في الأوضاع العامّة في لبنان وتأكيد على "ضرورة  تضامن جميع الأفرقاء وتشكيل حكومة جديدة في أسرع وقت تتحمّل مسؤوليّتها لمعالجة الملفّات الوطنيّة العالقة."

ثم استقبل غبطته الوزير السّابق سليم الصّايغ الذي قال:" لمسنا الارتياح عند صاحب الغبطة إثر زيارته الرّسميّة التي قام بها إلى فرنسا وحفاوة الاستقبال الذي لقيه إضافة إلى عمق النّقاش الذي جسّد الاهتمام المباشر للرّئيس الفرنسيّ والمسؤولين الرّسميّين في فرنسا بالوضع اللّبنانيّ."

وتابع الصّايغ:" نحن في لبنان نمر بلحظات حرجة تتقاطع مع الأثر الاقتصاديّ الذي قد تحدثه العقوبات الأميركيّة على لبنان. واليوم يجب التّنبّه جيّدًا إلى عدم استقطاب عقوبات إضافيّة وضغط دوليّ إضافيّ بل نحتاج إلى تهدئة الوضع في لبنان. وبالنّسبة لموضوع التّجنيس عندنا رابط معيار الدّم الذي يحمي الهويّة اللّبنانيّة ويقضي بتجنيس اللّبنانيّين الذين لا يملكون الجنسيّة اللّبنانيّة أوّلًا وهكذا نحمي ونحصّن الهويّة اللّبنانيّة."

وأضاف الصّايغ:" نحن حريصون على تحصين لبنان القويّ والرّئاسة القويّة وتقويتها وضمان صلاحيّات رئيس الجمهوريّة. ولا بدّ من الانتقال إلى الملفّات الحيويّة التي تنتظرنا النّاس من أجل اتمامها والحفاظ على مشروع قيام الدّولة، لكي يبقى لبنان الشّريك الفعّال في المجتمع الدّوليّ كما هو مطلوب منه."