العراق

أجواء اليوم الثّالث من رياضة الأساقفة والكهنة في العراق
الخميس 11 تموز 2019
المصدر: نورنيوز
"من نتبع؟ وإلى من نصغي؟"، سؤالان أجاب عنهما المطران يوسف توما في اليوم الثّالث من الرّياضة الرّوحيّة لأساقفة العراق وكهنتها الكلدان، والمنعقدة في المجمع البطريركيّ- عنكاوا.

 

سبق الإرشاد الصّباحيّ صلاة وقدّاس إلهيّ ترأّسه المطران ربّان القسّ، وتبعه صلاة بإشراف كهنة أبرشيّة زاخو والعماديّة، ثمّ إرشاد قدّمه المطران يوسف توما تابع فيه الحديث عن "الإصغاء والاتّباع أساس الدّعوة الكهنوتيّة"، كاشفًا عن حقيقة الصّبر.

هذاو طرح بطريرك بابل للكلدان مار لويس روفائيل ساكو مجموعة أفكار خاصّة بالسّينودس المقبل، واستمع إلى مداخلات الأساقفة والكهنة.

وإختُتمت الرّياضة بساعة سجود مسائيّة، على أن يبدأ اليوم اللّقاء الثّقافيّ المقرّر، بحسب ما ذكر موقع البطريركيّة الرّسميّ.