العراق

كرمليس تحيي استشهاد الأب رغيد كنّي ورفاقه الشّمامسة الثّلاثة
الأحد 03 حزيران 2018
المصدر: نورنيوز
لمناسبة الذّكرى الحادية عشرة لاستشهاد الأب رغيد كنّي ورفاقه الشّمامسة الثّلاثة وحيد وبسمان وغسان في الموصل، على يد الإرهاب عام 2007، أقامت خورنة كرمليس صلاةً خاصّة، في كنيسة مريم العذراء داخل القصبة القديمة ترأّسها الاب ثابت بولس حبيب راعي الخورنة؛ بحضور جمع كبير من أهالي البلدة، بحسب موقع عشتار.

بداية، كانت صلاة خاصّة جماعيّة استنكر المشاركون خلالها بفرح الرّجاء استشهاد الأبطال طالبين من الله الرّحمة لهم لأنّهم نعمة الكنيسة ومشاعل تضيء دربنا نحو الله. ثمّ تلا الجمع مزمور 44 ( باذاننا قد سمعنا )، ثمّ رسالة بولس الرّسول تلتها قراءةً من انجيل متى. وبعدها حمل الجمع الشّموع، وساروا بصمت إلى كنيسة مار ادي الرّسول وسط البلدة، وتجمّعوا عند بوابتها معلنين في صلاتهم بأنّهم مشروع استشهاد من أجل المسيح ربّنا وتُليت صلوات مشتركة على نيّة الشّهداء الأربعة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ هناك اتّفاق في روما من أجل تطويب الشّهيد الأب رغيد كنّي. كما أنّ بلدة كرمليس تحاول بجهد كبير نزع ما شابها من زوان وهي تجدّ لتجديدها وإعادة الحياة إليها من خلال لجنة الكنيسة والأب ثابت بولس حبيب والمجاهدين في خدمة الشّعب.