دولية

برلماني سوداني يحذر من "فتنة" اللاجئين
الأربعاء 15 شباط 2017
المصدر: سكاي نيوز
دعا نائب في البرلمان السودان، الحكومة، إلى سحب الرقم الوطني والجواز الإلكتروني من كل الأجانب، لاسيما السوريين، وإجلائهم من داخل العاصمة إلى معسكرات اللاجئين خارج الخرطوم معتبراً بقاءهم في العاصمة بمثابة "فتنة".


وقال النائب أبو القاسم برطم، إنه قدم طلبا لدى رئاسة البرلمان لاستدعاء وزير الداخلية حول حادثة انفجار قنبلة بالخرطوم، يوم الأحد، واتهام أجانب بتصنيع قنابل محلية داخل العاصمة.

وأضاف أن وزير الداخلية، ركن عصمت عبد الرحمن، مطالب بإيجاد مبررات لصنع أجانب قنابل محلية داخل الخرطوم، موردا "بالطبع لم يتم صنع القنابل لاستعمالها في حلب أو دمشق أو سيناء، وإن لم يتم إبعاد السوريين وغيرهم لمعسكرات اللاجئين، فأبشروا بفتنة لا تنتهي".
ووجه برطم انتقادات لدخول الأجانب للسودان دون ضوابط، مبدياً تخوفه من تحويل الصراع بين المجموعات السورية إلى داخل السودان.

ورأى النائب السوداني أن السوريين يسكنون أرقى الأحياء بالخرطوم ويملكون أرقى السيارات كما يدرس أولادهم في أرقى المدارس، بحسب قوله، ولذلك "لا تنطبق عليهم صفة لاجئين حتى تمنحهم الحكومة كافة حقوق المواطن السوداني".