دولية

اليونيسف تناشد الحصول على معونة طارئة لمساعدة 48 مليون طفل
الأربعاء 01 شباط 2017
المصدر: الأمم المتحدة
أطلقت منظمة اليونيسف اليوم نداء للحصول على 3.3 مليار دولار بهدف الوصول إلى ثمانية وأربعين مليون طفل يعيشون في بعض أسوأ مناطق النزاع وحالات الطوارئ الإنسانية.

ويهدف نداء اليونيسف لعام 2017 والمعنون، ( العمل الإنساني من أجل الأطفال) إلى توفير إمكانية حصول الأطفال على المياه الآمنة والتغذية والتعليم والصحة والحماية في ثمانية وأربعين بلداً في أرجاء العالم. وفي مؤتمر صحفي عقد بجنيف لإطلاق النداء، قال مانيول فونتين، مدير اليونيسف لبرنامج الطوارئ، إن المنظمة تسعى للحصول على ما مجموعه 1.4 مليار دولار لدعم الأطفال السوريين داخل سوريا والذين يعيشون كلاجئين في البلدان المجاورة، وأضاف: " يستهدف النداء الأكبر الأزمة السورية التي ستدخل عامها السابع في آذار القادم. وتعد الأزمة الإنسانية الأكبر التي نواجهها في وقتنا هذا. نطالب بأكثر من مليار دولار لدعم الأطفال اللاجئين السوريين والذين يقدر عددهم ب2.2 مليون طفل يعيشون في كل من الأردن ولبنان والعراق وتركيا ومصر من بين 4.8 مليون لاجئ سوري." ويعيش الأطفال في ظل هجوم مباشر من سوريا إلى اليمن والعراق، ومن جنوب السودان إلى نيجيريا، وأصبحت منازلهم ومدارسهم ومجتمعاتهم المحلية أنقاضاً وآمالهم ومستقبلهم على المحك، وبشكل إجمالي يعيش طفل من أصل أربعة أطفال في العالم تقريباً في بلد متأثر بنزاع أو بكارثة. ووفقا لتقديرات اليونيسف، هناك نحو 7.5 مليون طفل سيواجهون سوء التغذية الحاد في أغلبية البلدان التي ستستفيد من النداء، بمن فيهم نصف مليون طفل تقريباً في كلٍ من نيجيريا واليمن.