دولية

إيرباص تخطّط لصنع طائرة حربية من دون مكونات ألمانية تجنبًا للحظر على السعودية
الخميس 28 شباط 2019
المصدر: رويترز
.قالت مصادر في شركة إيرباص لرويترز إن الشركة قررت إعادة تصميم طائرة النقل العسكرية سي295 التي تصنعها في إسبانيا لإزالة المكونات الألمانية منها، وذلك بسبب قرار ألمانيا تجميد صادرات الأسلحة للسعودية

 

كان توم إندرز الرئيس التنفيذي لإيرباص قد قال هذا الشهر إن الشركة قد تنظر في تصنيع منتجات خالية من المكونات الألمانية بسبب المعايير ”الأخلاقية“ العالية للغاية التي تتبناها ألمانيا بشأن تصدير الأسلحة، وهو أمر أصاب بريطانيا وفرنسا وإسبانيا بالإحباط.

واتخذت ألمانيا قرار أحاديا في أكتوبر تشرين الأول برفض منح أي تراخيص مستقبلية لتصدير أسلحة للسعودية بعد مقتل الصحفي جمال خاشقجي، وتجميد تسليم العتاد الذي جرت الموافقة عليه بالفعل. وتتيح الاتفاقات القائمة لبرلين وقف تصدير الأسلحة التي تتضمن مكونات ألمانية.

وقال مصدر مطلع على خطط إيرباص ”نعكف حاليا على إعادة تصميم الطائرة لإخراج(المكون الألماني)“. وأضاف أن المكون الألماني في هذه الطائرة يقدر بنحو أربعة في المئة من المنتج.

وقال مصدر آخر في الشركة إنها تراجع حاليا إمكانية استبدال المكونات الألمانية المنشأ في طائرات إيرباص أخرى يتم فيها الاعتماد على مكونات ألمانية بنسبة أقل. ولم يتضح بعد المزيد من التفاصيل.

لكن هذا المصدر قال إنه سيكون من الصعب، إن لم يكن مستحيلا، إعادة تصميم المقاتلة يوروفايتر تايفون التي يبلغ حجم المكون الألماني فيها نحو الثلث.

وحذرت شركة بي.ايه.إي سيستمز البريطانية، التي تحقق 14 بالمئة من مبيعاتها السنوية من بيع الطائرات المقاتلة تايفون وأسلحة أخرى إلى السعودية، الأسبوع الماضي من أن قرار ألمانيا تجميد صادرات الأسلحة إلى السعودية من شأنه الضغط على النتائج المالية للشركة.

وأخر قرار ألمانيا مساعي بريطانيا لاستكمال اتفاق لبيع 48 مقاتلة جديدة من طراز يوروفايتر تايفون للرياض، في صفقة تبلغ قيمتها عشرة مليارات جنيه استرليني.