دولية

الملكة إليزابيث الثانية تدعو البريطانيين إلى إيجاد "أرضية للحوار"
الجمعة 25 كانون ثاني 2019
المصدر: أ ف ب
دعت الملكة إليزابيث الثانية البريطانيين إلى إيجاد "أرضية للحوار" في ما بينهم، في تدخل ينظر إليه على أنه إشارة مباشرة إلى الجدل حول بريكست الذي يمزق المملكة المتحدة حاليا.

 

وقالت الملكة البالغة من العمر 92 عاماً مساء الخميس أنه "خلال بحثنا عن أجوبة جديدة في هذا الزمن الحديث، أفضل من جهتي اعتماد الوصفات المؤكدة، مثل التحاور باحترام واحترام وجهات النظر المختلفة، والتكتّل من أجل البحث عن أرضية للحوار وأن لا ننسى أبداً أنه علينا تجنب الاندفاع".

وأضافت الملكة اليزابيث الثانية في كلمة أمام منظمة "مركز المرأة" البريطاني "بالنسبة لي، تلك المقاربات أبدية، وأوصي بها إلى الجميع".

وحيّت الملكة قيم تلك المنظمة العاملة من أجل النساء، مثل "الصبر والصداقة والنهج المجتمعي القوي والأخذ بعين الاعتبار حاجات الآخرين".

واعتبرت تصريحات الملكة إليزابيث في المملكة المتحدة إشارة إلى التوترات القائمة والمتعلقة بخروج البلاد من الاتحاد الأوروبي المقرر في 29 آذار/مارس.

وفي خطابها بمناسبة عيد الميلاد، كانت الملكة قد دعت البريطانيين إلى أن يظهروا الاحترام لبعضهم البعض.

وقالت في كانون الأول/ديسمبر "رغم أن خلافات عميقة تفصلنا عن بعض، فإن معاملة الآخرين باحترام، ككائن بشري، هي دائماً خطوة أولى جيّدة".

وللملكة واجب في التحفظ عن آرائها السياسية، ولذلك تبقى على الحياد بشأن القضايا السياسية في البلاد. أما خطابها في عيد الميلاد، الذي لم تستهدفه الحكومة خلافاً لتدخلاتها الأخرى، هو واحد من المناسبات النادرة التي تعبّر فيها الملكة عن آرائها الشخصية.