دولية

ماكرون يهنّئ اردوغان ويتمنى "حوارًا هادئًا" بين تركيا والاتحاد الاوروبي
الثلاثاء 26 حزيران 2018
المصدر: ا ف ب
هنأ الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون نظيره التركي رجب طيب اردوغان لاعادة انتخابه رئيساً، داعيا الى اجراء "حوار هادئ" بين تركيا والاتحاد الاوروبي، حسب ما أعلن قصر الاليزيه الثلاثاء.

وأشارت الرئاسة الفرنسية إلى أن ماكرون "هنأ" اردوغان "وتمنى للشعب التركي النجاح في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والأداء الديموقراطي للمؤسسات".

فاز اردوغان الذي يحكم تركيا منذ 2003، الأحد بولاية جديدة لخمس سنوات من الدورة الأولى في الانتخابات. وقد تم تعزيز صلاحيات الرئيس التركي بشكل كبير بعد تعديل الدستور العام الماضي.

وقال الاليزيه إن الرئيس الفرنسي "ذكّر بتمسكه بالحوار الوثيق والصريح مع الرئيس التركي حول الأزمات الاقليمية، لاسيما سوريا ومكافحة الارهاب".

وأضاف أن ماكرون "أشار إلى أهمية الحوار الهادئ بين تركيا والاتحاد الاوروبي، في اطار احترام المبادئ والقيم المشتركة في ما بيننا".

تشهد العلاقات بين أنقرة وبروكسل خصوصا اضطرابات منذ محاولة الانقلاب ضد اردوغان في تموز/يوليو 2016 وحملة القمع التي تلتها. واقترح ماكرون على اردوغان خلال لقائهما في قصر الاليزيه في الخامس من كانون الثاني/يناير، "شراكة" مع الاتحاد الاوروبي "بدلا من الانضمام" إليه، بهدف "وقف النفاق" بعد أكثر من 50 عاما من المفاوضات.

أبرم الاتحاد الاوروبي وتركيا اتفاقا حول الهجرة في آذار/مارس 2016 سمح بتخفيض عدد المهاجرين من تركيا إلى أوروبا بشكل كبير مقابل تقديم مساعدة مالية الى تركيا.