دولية

زيادة عدد النازحين قسرًا للعام الخامس على التوالي ليصل إلى نحو 69 مليون شخص
الأربعاء 20 حزيران 2018
المصدر: الأمم المتحدة
سجل النزوح القسري عالميا عام 2017 مستويات مرتفعة جديدة للعام الخامس على التوالي، بسبب نتيجة للأزمة في جمهورية الكونغو الديمقراطية والحرب في جنوب السودان وفرار مئات الآلاف من اللاجئين الروهينغا من ميانمار إلى بنغلاديش، وبقيت البلدان النامية الأكثر تأثرا من بين كل دول العالم.

 

هذا ما أشارت إليه المـفوضية السامية لشؤون اللاجئين في تقريرها السنوي المعنون "الاتجاهات العالمية" الصادر امس، حيث قالت إن عدد اللاجئين والمشردين داخليا بنهاية العام الماضي وصل إلى 68.5 مليون شخص، من بينهم 16.2 مليون شخص نزحوا عام 2017 نفسه، إما للمرة الأولى وإما بشكل متكرر، مما يشير إلى وجود تحركات لأعداد هائلة من الأشخاص ونزوح حوالي 44,500 شخص كل يوم، أو نزوح شخص كل ثانيتين.

وأوضح التقرير أن عدد اللاجئين والنازحين حول العالم عام 2017 وصل إلى ما يساوي عدد سكان تايلاند تقريباً. وبالتالي فإن هناك شخصا واحدا مهجّرا من أصل كل 110 أشخاص، على مستوى جميع البلدان.