دولية

ترامب وآبي يؤكدان أن نزع كوريا الشمالية سلاحها النووي أمر "حتمي"
الثلاثاء 29 أيار 2018
المصدر: أ ف ب
اتفق الرئيس الاميركي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي خلال مكالمة هاتفية الاثنين على "حتمية" ان تنزع كوريا الشمالية سلاحها النووي وتتخلص من برنامجها للصواريخ البالستية، كما اعلن البيت الابيض.

 

وقالت الرئاسة الاميركية في بيان انه خلال المحادثة الهاتفية بحث ترامب وآبي "التطورات الاخيرة في كوريا الشمالية وأكدا انهما سيلتقيان مجددا لمواصلة التنسيق من كثب قبل الاجتماع المرتقب بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية".

واضاف البيان إن "الرئيس ورئيس الوزراء أكدا أنه لأمر حتمي ان تفكّك كوريا الشمالية بصورة كاملة ومستديمة برامجها النووية والكيميائية والبيولوجية والصاروخية البالستية".

وأتت المكالمة الهاتفية بين ترامب وآبي غداة لقاء عقد بين وفد اميركي وآخر كوري شمالي في قرية بانمونجوم الواقعة في المنطقة المنزوعة السلاح الفاصلة بين البلدين.

وتسارعت الأحداث المرتبطة بشبه الجزيرة الكورية خلال الأيام الماضية إذ قرر ترامب الغاء القمة المقررة في سنغافورة في 12 حزيران/يونيو بينه وبين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون قبل أن يعود ويعلن بعد اقل من 24 ساعة ان انعقاد القمة في مكانها وزمانها امر ممكن.

وتريد واشنطن نزع أسلحة الدمار الشامل الكورية الشمالية بشكل كامل ويمكن التحقق منه وغير قابل للعودة عنه مقابل تخفيف العقوبات والقيود الاقتصادية المفروضة على بيونغ يانغ.

بالمقابل فان كوريا الشمالية لن توافق على التخلي عن قوة ردعها النووية إلا في حال منحت ضمانات أمنية بأن الولايات المتحدة لن تحاول الإطاحة بنظامها، بحسب محللين. وبنظر هؤلاء فإن بيونغ يانغ ستنتظر اجراءات لبناء الثقة مثل خفض عدد الجنود الأميركيين في كوريا الجنوبية أو التدريبات العسكرية.