أوروبا

أفرام الثّاني احتفل بمناسبتين في أبرشيّة بلجيكا وفرنسا ولوكسمبورغ، ما هما؟
الاثنين 01 تموز 2019
المصدر: نورنيوز
ترأّس بطريرك السّريان الأرثوذكس مار إغناطيوس أفرام الثّاني القدّاس الإلهيّ، في عيد الرّسل الاثني عشر ويوم الأسرة السّريانيّة، في أبرشيّة النّيابة البطريركيّة في بلجيكا وفرنسا ولوكسمبورغ، عاونه فيه النّائب البطريركيّ في الأبرشيّة المطران جرجس كوريّة، بحضور كهنة بلجيكا وحشد غفير من المؤمنين.

 

في عظته، توقّف أفرام عند كيفيّة اختيار الرّبّ للرّسل الّذين تبعوه بدون مقابلٍ وبدون تعلّقٍ بما هو أرضيّ، والّذين قاسوا كلّ أصناف العذابات والاضطهادات والشّدائد، لافتًا إلى أنّهم رأوا بالرّبّ شخصًا مؤثّرًا ليس كأيّ إنسانٍ بل كربٍّ وإلهٍ سلطانه وقوّته من فوق لا من الأرض.

بعد القدّاس، شارك أفرام الثّاني في حفل أقيم لمناسبة يوم الأسرة السّريانيّة في النّيابة البطريركيّة، شدّد خلاله على أهمّيّة الأسرة السّريانيّة المحافظة على محبّة الكنيسة، مشيرًا إلى أنّ الكنيسة تريد من خلال هذا اليوم أن تحتفل بالأسرة السّريانيّة كوحدة واحدة تحيا وتنمو في كنفها.

وتوقّف عند أهمّيّة قناة سوبورو تي في البطريركيّة ودورها وأهدافها.

من جهته، أضاء المطران كوريّة على المشاريع البطريركيّة، وفق ما ذكر إعلامها الرّسميّ.