بيئة

وقفة احتجاجية لزغرتا غدنا طالبت بمعالجة تلوث نهر رشعين
السبت 04 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
نفذت جمعية "زغرتا غدنا" وعدد من اهالي رشعين، وقفة احتجاجية في باحة الطاحونة الاثرية على ضفة النهر، تحت عنوان: "نهرنا للحياة مش للموت".

وتلا الناشط البيئي في الجمعية انطوان يمين بيانا باسم الجمعية والاهالي اوضح فيه، ان "مياه النهر لم تعد ملوثة فحسب، انما اصبح لونها داكنا في عز الشتوية، نظرا للكميات الكبيرة من مياه الصرف الصحي، التابعة لاكثر من عشر بلدات، تصب فيه بشكل عشوائي".

وقال: "الخطر كبير جدا، لان المياه الملوثة تحمل معها ميكروبات وجراثيم مضرة بالصحة، وهي تتغلغل الى مياهنا الجوفية، وتشرب منها مزروعاتنا التي ناكل منها". 


وأضاف: "بالامس رصدنا السمك وهو يموت داخل مياه النهر، وجيف المواشي التي ترمى فيه"، مشددا على أن "كل المطاعم والمرافق السياحية الموجودة على ضفاف النهر تعاني من الروائح الكريهة التي تفوح منه، في وقت كان يجب ان يكون مقصدا للسواح، ولهواة الرياضة والمشي". 


وطالب يمين السلطات المختصة ب "وضع خطة واضحة، واعلام الراي العام بشكل شفاف عن كيفية المعالجة، جدول زمني لتنفيذها، والبدء فورا بالاعمال"، مضيفا: "عندما نصل الى نتيجة ونرى المياه عادت الى لونها الطبيعي، وتصبح خالية من اي جراثيم، وتطمئن الناس الى صحتها، عندها تكون مهمتنا قد انتهت".