مصر

الكنيسة القبطيّة الكاثوليكيّة أنهت سينودسها، فماذا في البيان الختاميّ؟
الخميس 05 أيلول 2019
المصدر: نورنيوز
عقدت الكنيسة القبطيّة الكاثوليكيّة سينودسها، بدعوة من بطريركها إبراهيم إسحق، في الكلّيّة الإكليريكيّة بالمعادي، بحصور المطارنة والأساقفة، وقد أصدروا في الختام بيانًا جاء فيه نقلاً عن "المتحدّث الرّسميّ للكنيسة الكاثوليكيّة بمصر":

 

"1- هنّأ أباء السيّنودس الآباء الأساقفة الجدد وهم: الأنبا باسيليوس مطران كرسي سوهاج، الأنبا باخوم النّائب البطريركيّ لشؤون الأبرشيّة البطريركيّة، والأنبا دانيال المطران المنتخب لكرسيّ الإسماعيليّة، وطلبوا إلى الرّبّ أن يمنحهم البركة والحكمة والنّعمة من أجل خدمتهم الرّسوليّة في الكنيسة.
2- قام آباء السّينودس بانتخاب أعضاء السّينودس الدّائم تحت رئاسة غبطة البطريرك وهم: الأنبا عمّانوئيل، مطران كرسيّ طيبة، والأنبا توماس، مطران كرسيّ الجيزة وبني سويف والفيّوم، والأنبا باسيليوس، مطران كرسيّ سوهاج، والأنبا باخوم، النّائب البطريركيّ لشؤون الأبرشيّة البطريركيّة.
3- تمّ تشكيل اللّجنة الطّقسيّة برئاسة صاحب النّيافة الأنبا كيرلّس، وعضويّة كلّ من: الأب ماركو ناجي عن أبرشيّة طيبة، الأب يوحنّا زكريّا عن أبرشيّة سوهاج، الأب أنجيلوس شحاتة عن أبرشيّة أسيوط وأمين سرّ اللّجنة، الأب باسيليوس عبد المسيح عن أبرشيّة المنيا، الأب بيوس فرج عن أبرشيّة الجيزة والفيّوم وبني سويف، الأب جورج سامي عن الأبرشيّة البطريركيّة، الأب يوسف كمال عن أبرشيّة الإسماعيليّة، إلى جانب نخبة من المتخصّصين في المجالات اللّاهوتيّة المختلفة.
4- واصل الآباء دراسة ملفّ تقسيم الأبرشيّات المتّسعة وقد أسند آباء السّينودس مسؤوليّة إعداد ملفّ تفصيليّ عن هذا الأمر إلى السّينودس الدّائم بالتّنسيق مع أصحاب النّيافة أساقفة الأبرشيّات المعنيّة.
5- اتّفق آباء السّينودس على أهمّيّة وجود أسقفًا للتّعليم بالإضافة إلى أساقفة الشّباب والمهجر الجاري اتّخاذ الإجراءات الضّروريّة بصددهم. 
6- تدارس الآباء الأمور اللّوجستيّة والقانونيّة للأساقفة الشّرفيّين ما يشمل النّظام المعيشيّ لهم وما يمكن إسناده لنيافتهم من مهام كنسيّة تتناسب مع أوضاعهم الحاليّة، وذلك للاستفادة بقدر الإمكان من خبراتهم الرّاعويّة الطّويلة.
7- إستعرض آباء السّينودس احتياجات بعض رعايا الكنيسة القبطيّة الكاثوليكيّة بالمهجر لتوفير الرّعاية الأزمة لكلّ منها.
8- مراعاة للظّروف الاقتصاديّة المتغيّرة، قرّر السّينودس بعض الإجراءات الفوريّة لتحسين الأوضاع المعيشيّة للآباء الكهنة. كما تمّ تقديم ورقة عمل إلى السّينودس الدّائم لوضع نظام متكامل يشمل الإعاشة والرّعاية الصّحّيّة للإكليروس.
9- تدارست اللّجنة القانونيّة للسّينودس ما وصل إليه الأمر فيما يخصّ ملفّ تقنين الكنائس وقانون الأوقاف للكنيسة الكاثوليكيّة.
10- صلّى آباء السّينودس من أجل مصرنا الحبيبة وقيادتها السّياسيّة، فخامة الرّئيس عبد الفتّاح السّيسيّ وكافّة معاونيه، لكي يعطيهم الله تعالى القوّة والقدرة على مواصلة جهود التّنمية في كلّ ربوع البلاد، وكذلك الحفاظ على أمنها واستقرارها، لتبقى مصرنا الحبيبة بلد الأمن والتّنمية، وبلد الاعتدال الدّينيّ والفكريّ لتكون، كما كانت دائمًا، منارة لكلّ الشّعوب."