مصر

هل أعمالنا مقبولة عند الله؟
الخميس 08 آب 2019
المصدر: نورنيوز
توّقف بابا الإسكندريّة وبطريرك الكرازة المرقسيّة تواضروس الثّاني، مساءً في اجتماعه الأسبوعيّ في دير الشّهيد مار مينا العجائبيّ- مريوط، عند "نعمة القبول"، بخاصّة أنّ كلّ إنسان يسعى أن يكون مقبولاً لدى الآخرين، لافتًا إلى أنّ عمليّة القبول هي عمليّة خطيرة في حياة الإنسان ومسيرته اليوميّة، متسائلاً في هذا السّياق "هل هي مقبولة عند الله؟".

 

وانطلاقًا من هنا قدّم بابا الأقباط الشّواهد الّتي تشير إلى قبول الله لنا، فهو "دعانا أولاده"، إنّه "يقبل الخطأة"، و"يقبل الأطفال"، و"يقبل الضّعفاء". كما يقبل الله "الأعمال الصّغيرة" و"عبارات صغيرة جدًّا في الصّلاة".

ولكن كيف ننال القبول من الله؟ فأوضح تواضروس الثّاني، بحسب "المتحدّث الرّسميّ بإسم الكنيسة القبطيّة الأرثوذكسيّة"، أنّ الموضوع يتطلّب أن يقترن الإيمان بالأعمال، أن يقدّم توبة باستمرار، أن يعيش التّقوى.

وللمناسبة، هنّأ البابا المؤمنين ببداية صوم العذراء والّذي يستمرّ مدّة 15 يومًا، والّذي تقيم خلاله الكنيسة نهضات روحيّة.