مصر

كنيسة الأقباط الأرثوذكس تودّع أسقف البحر الأحمر
الخميس 14 شباط 2019
المصدر: نورنيوز
ودّعت الكنيسة القبطيّة الأرثوذكسيّة اليوم أسقف البحر الأحمر الأنبا ثاؤفيلس، في جنّاز ترأّسه بابا الإسكندريّة وبطريرك الكرازة المرقسيّة تواضروس الثّاني، في كنيسة البطرسيّة- العبّاسيّة.

 

وألقى البابا كلمة للمناسبة أضاء فيها على سيرة الرّاحل ومسيرته الّتي تكلّلت بخدمته لأبرشيّته مدّة 27 عامًا، توقّف بعدها بحسب "المتحدّث الرّسميّ بإسم الكنيسة القبطيّة الأرثوذكسيّة"، عند لحظات الموت الّتي هي أصدق اللّحظات الّتي نعيشها على الأرض" فكثيرًا ما تكون في حياة الإنسان هموم ومشاغل، فينسى ذاته ونفسه وحياته، وأيضًا ينسى آخرته"، لافتًا إلى أنّ "الموت هو انتهاء لهموم العالم ومتاعبه ومشاكله وأمراضه، ولكنّه في نفس الوقت بداية لا نهاية، فنحن نؤمن بالأبديّة وبالخلود وبالحياة الأخرى... فيبدأ الإنسان في السّماء بداية جديدة لا تنتهي، وتكون حياته على الأرض بمثابة تحضير لحياته السّماويّة".

ولفت تواضروس الثّاني إلى ما يشمله الموت من حزن، "لكنّه حزن بلا يأس"، مشيرًا إلى أنّه كذلك نوع راقٍ من السّلام.

وفي الختام، قدّم البابا تعازيه لأبناء الأبرشيّة ومجمعها باسم المجمع المقدّس والكنيسة القبطيّة الأرثوذكسيّة، رافعًا الصّلاة إلى الله كي يدبّر حال هذه الأبرشيّة وخدمتها، معلنًا تولّي أسقف ورئيس دير الأنبا بولا في البحر الأحمر الأنبا دانيال الإشراف على الأبرشيّة لحين تدبير من يرعاها ويدبّر كنائسها.