مصر

البابا تواضروس: اللّه يفرح بفرحنا
الأحد 20 كانون ثاني 2019
المصدر: نورنيوز
إلتقى بطريرك الكرازة المرقسيّة بالإسكندريّة، البابا تواضروس الثّاني، يوم السّبت، بقيادات الإسكندريّة لتهنئته بعيد الغطاس، وألقى كلمة قال فيها بحسب "الأقباط اليوم":

"إنّ اللّه يفرح بفرحنا ببعض وتبادلنا المحبّة، فنحن كمصريّين نستطيع أن نعيش في سلام اجتماعيّ، وعليه نستطيع العمل على رفعة بلادنا.

وفي الأعياد أرى 3 علامات أوّلها علامة المحبّة، حيث تصبح فرصة لتبادل المحبّة والتّعبير عنها، فنذوب فيها جميعًا ويندمج الإنسان في محبّته مع الآخر، فالعيد لتأكيد وتجديد وتأصيل المحبّة.

والإنسان مهما تنوّعت احتياجاته، يبقى احتياجه الأهم في الشّعور بالحب وأن يكون في مجتمع محبّ، فيشعر الإنسان أنه غنيّ. وفي المسيحيّة نقول الله محبّة، والمحبّة لا تسقط أبدًا. فالإنسان مهما كان كبيرًا أو صغيرًا لكنّه يحتاج إلى المحبّة ويكون له مع الآخر محبّة.

والعلامة الثّانية هي علامة الفرح، فالعيد يرادفه الفرح بالملابس الجديدة والطّعام وتجمّع الأقارب. والإنسان يحتاج إلى الفرح فيُقال إنّ الدّول تعمل على رفاهيّة الشّعوب، وفرح الإنسان يقيه من أمراض كثيرة، فالأعياد فرصة لأخذ جرعات الفرح من بعض، فلكلّ واحد له مسؤوليّاته لكن في كلّ هذا نحتاج لملئ الفرح.
وعندما نجلس مع بعض بفرح من خلال وجودنا المصريّ وتنوّعنا، هذا هو سبب فرح لنا وأمام الآخرين وأمام اللّه.

أمّا العلامة الأخيرة هي علامة السّلام وهي نتاج العلامتين السّابقتين، فليس الجميع يستطيعون العيش في سلام، فهناك من يسمّى "غراب البيكة" دائمًا يسعى لعدم السّلام وآخر يشاكل مع نفسه، لكنّنا كمصريين نحبّ السّلام ونعمل من أجله".