مصر

من أستراليا، وفد شبابيّ مصريّ يزور بابا الأقباط
الخميس 17 كانون ثاني 2019
المصدر: نورنيوز
أكّد بابا الإسكندريّة وبطريرك الكرازة المرقسيّة تواضروس الثّاني على وحدة الصّفّ المصريّ، خلال استقباله لوفد من الشّباب المصريّ المقيم في أستراليا، وذلك في مقرّه البابويّ بالكاتدرائيّة المرقسيّة- العبّاسيّة، بحضور وزيرة الدّولة للهجرة وشؤون المصريّين في الخارج نبيلة مكرم، وزير الشّباب والرّياضة أشرف صبحي.

 

وفي حديثه أشاد البابا بجهود الرّئيس المصريّ عبد الفتّاح السّيسيّ في قيادة الوطن نحو التّقدّم، مشيرًا إلى أنّ "جميع المصريّين تربطهم علاقات قويّة وطيّبة. فهم تعلّموا الكثير من النّيل الّذي يحيون حوله منذ بدء الحضارة القديمة، فتعلّم الإنسان "الهدوء" ، و"الوحدة"، وإنّ وحدة المصريّين تعلّموها من تجمّعهم حول نهر النّيل".
وأضاء بابا الأٌقباط على مزايا مصر "أمّ الدّنيا" الجغرافيّة الحضاريّة والثّقافيّة والأثريّة، متوقّفًا بشكل خاصّ عند اللّغة القبطيّة وتاريخ الكنيسة في مصر وأديرتها وحياتها الرّهبانيّة، بحسب ما ذكر "المتحدّث الرّسميّ بإسم الكنيسة القبطيّة الأرثوذكسيّة".