ثقافية

الاتحاد العام للادباء والكتاب إختتم دورته ودعا إلى عودة العرب إلى لبنان
الأربعاء 15 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
إختتم الاتحاد العام لاتحاد الأدباء والكتاب العرب أعمال دورته التي إنعقدت في العاصمة الجزائرية، إذ تلا البيان الختامي نائب الامين العام للاتحاد العام وجيه فانوس. وحرص المجتمعون أن يتضمن البيان الختامي فقرة خاصة عن لبنان فيها تهنئة للشعب اللبناني بعودة الحياة الدستورية وإنتخاب رئيس للجمهورية ودعوة إلى الحكومات العربية كافة لرفع الحظر عن الرعايا العرب ليعودوا إلى لبنان الذي ينعم بالأمن والامان والاستقرار.

وجاء هذا الموقف على خلفية الدور الإيجابي الذي لعبه وفد إتحاد الكتاب اللبنانيين حيث إضطر أمينه العام الدكتور وجيه فانوس الى عقد 26 إجتماعا مع رؤساء الوفود العربية حتى تمكن بالنتيجة من إزالة الاشكالات الكثيرة التي رافقت إنعقاد هذه الدورة كإنعكاس للتجاذبات السياسية العربية الرسمية.

وأجمعت الوفود العربية على تكليف أمين الشؤون الخارجية في إتحاد الكتاب اللبنانيين عدنان برجي لصياغة البيان الختامي الذي أكد على "ثقافة المقاومة ودعا القمة العربية إلى نبذ الخلافات العربية العربية وإيجاد آلية تنفيذية تضمن وضع قرارات الجامعة موضع التنفيذ وأهمها القوة العربية المشتركة"، كما أكد البيان رفضه "للقرارات العنصرية التي إتخذتها الإدارة الأميركية بحق رعايا سبع دول عربية وإسلامية"، ودعا إلى "مواجهة التطبيع الثقافي الذي تسعى إليه هيئات صهيونية بوسائل مختلفة".

وتجدر الإشارة إلى أنه قد إختير لبنان عضوا في لجنة تعديل النظام الداخلي للاتحاد العام وفي لجنة التحضير لإنشاء صندوق كرامة الكاتب والأديب العربي على أن تنجزا أعمالهما قبل إنعقاد الدورة القادمة للاتحاد العام في العاصمة المصرية خلال شهر حزيران القادم".

وقدم نائب الأمين العام لإتحاد الكتاب اللبنانيين الشيخ فضل مخدر ورقة بحثية حول تجليات المقاومة في الأدب العربي المعاصر إلى الندوة العلمية التي صاحبت أعمال الدورة الحالية لاتحاد الكتاب والأدباء العرب كما شارك في أمسية شعرية أقيمت على هامش أعمال الدورة".