ثقافية

توقيع مذكرة تفاهم بين نقابة مهندسي الشمال وجمعية بوزار للثقافة
الاثنين 13 شباط 2017
المصدر: الوكالة الوطنية
وقع نقيب المهندسين في الشمال ماريوس بعيني ورئيس جمعية بوزار للثقافة والتنمية الدكتور طلال الخوجة، مذكرة تفاهم وتعاون في مقر النقابة في طرابلس بحضور أعضاء من الجمعية والنقابة.

واشارت المذكرة الى "ان الهدف هو العمل على مشروع تحويل مباني كلية العلوم الحالية قي القبة لمركز انمائي ثقافي فريد يخدم المنطقة والمناطق المتنوعة المجاورة ويشكل صرحا مميزا يساهم في تعميق علاقة المدينة بأحيائها المهمشة وذلك بالتعاون مع بلدية طرابلس وغرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس ولبنان الشمالي أساسا، بالإضافة الى الهيئات والجمعيات والمؤسسات والفاعليات الأخرى المعنية. وهذا يقتضي وضع مشروع جدوى أولي لاقناع الفرنسيين مالكي المكان بالمشروع وبالسرعة الممكنة. إطلاق مشاريع تعاون مشتركة لتجميل وإنماء المدينة والاستفادة من طاقة النقابة وخبرة الجمعية، استمرار النقابة في دعم الأنشطة الإنمائية والثقافية للجمعية بالوسائل والسبل والتسهيلات الممكنة. والمثابرة في الحضور المميز للنقابة في حفل عشاء بوزار السنوي الذي اصبح يشكل محطة طرابلسية وشمالية جامعة. اللقاء والحوار الدائم بين النقابة والجمعية في سبيل دعم إستقلالية حركة المجتمع المدني الشمالي وتعزيز مكوناته المتنوعة وتصويب مواقفه وحراكاته بما يخدم الاهداف الديموقراطية والانمائية والثقافية والحقوقية المشتركة".

يذكر ان مدة هذه المذكرة هي 3 سنوات تبدأ من تاريخ توقيعها، وتجدد بإتفاق الفريقين لمدة مماثلة طالما لم يبلغ أحد الفريقين الآخر برغبته بعدم التجديد. 


هذا وكان سبق حفل التوقيع تبادل الكلمات بين النقيب بعيني والدكتور خوجة تناولت المرحلة الماضية لاسيما الدور الذي تقوم به النقابة على الصعد الإنمائية والإقتصادية وعلى صعيد متابعة قضايا طرابلس والشمال وعقد الندوات والمؤتمرات العلمية والبيئية للإضاءة على الأوضاع المحلية وبصورة خاصة ما يتعلق بالمؤسسات والمرافق الإقتصادية والتنموية والخدماتية".

كما جرى التوقف عند الدور الذي قامت به الجمعية في تجميل المقر الحالي لكلية العلوم في منطقة القبة في طرابلس ومساعيها ودورها في متابعة مراحل بناء المبنى الجامعي الموحد لكليات الجامعة اللبنانية في منطقة المون ميشال جنوبي طرابلس، وما يتطلبه ذلك من توسعة للطرق التي تربط المكان بالمديمة من جهة وبالأوتستراد الدائري الشرقي وبقية اقضية الشمال.