ثقافية

رابطة متفرغي اللبنانية: سنبقى المدافع الأول عن الجامعة وحقوق أساتذتها
الجمعة 08 حزيران 2018
المصدر: الوكالة الوطنيّة
أكدت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية في بيان اثر اجتماعها الدوري برئاسة الدكتور محمد صميلي، أن "الجامعة اللبنانية هي المؤسسة الوطنية التي لا غنى عنها في رفد البلاد بالكوادر الوطنية العلمية الكفوءة، وإن الحفاظ عليها هو بمثابة الحفاظ على الوطن ووحدته"، داعية "الجميع الى التزام القوانين والأنظمة التي تحكم عمل الجامعة في حل مختلف القضايا المستجدة".

كما دعت الرابطة الى "عدم التعرض للجامعة الوطنية وتشويه صورتها في وسائل الإعلام، وعوضا عن ذلك اللجوء الى الهيئات التمثيلية التي هي الممثل الوحيد لجسمها الأكاديمي"، مؤكدة أنها "ستبقى المدافع الأول عن الجامعة وحقوق أساتذتها"، داعية "مختلف المجالس التمثيلية للعب دورها الفعال في مختلف المجالات والحفاظ على المعايير الأكاديمية التي أنشئت هذه المجالس بالدرجة الأولى لتحصينها وتعزيزها والدفاع عنها".

كذلك دعت "مختلف المعنيين الى تعزيز صندوق تعاضد الأساتذة بما فيها تعزيز ظروف عمل الموظفين فيه وإعطائهم حقوقهم في سلسلة رتب ورواتب جديدة أسوة بما أعطي لأقرانهم في المؤسسات العامة، بما يؤمن حسن سير العمل الإداري في هذه المؤسسة المهمة جدا بالنسبة للجامعة وأساتذتها".